صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


البشير في القضارف وعلي عثمان في الخرطوم:عطاءات مفتوحة في مزاد أوكامبو /صديق محمد عثمان:
Dec 22, 2010, 05:09

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

البشير في القضارف وعلي عثمان في الخرطوم:

عطاءات مفتوحة في مزاد أوكامبو

صديق محمد عثمان:

بتاريخ الجمعة 17/12/2010 كشفت صحيفة الغارديان البريطانية ضمن وثائق ويكيليكس، أن الرئيس البشير يمتلك حسابات بنكية سرية تبلغ قيمة المبالغ المودعة فيها 9 مليارات دولار، وأشارت الصحيفة إلى أن السيد لويس مورنيو أوكامبو مدعي المحكمة الجنائية الدولية يعتقد بان بنك لويدز البريطاني ربما يكون البنك الذي توجد فيه المبالغ أو على علم بمكانها.

أوكامبو أدلى بهذه المعلومات إلى كل من السيدة سوزان رايس رئيسة بعثة الولايات المتحدة الامريكية إلى الامم المتحدة، بحضور نائبها في حينه السفير اليجاندرو دانيال وولف، في مارس 2009، وأشارت رسالة السفير وولف إلى الخارجية الأمريكية إلى أن أوكامبو وصف الرئيس البشير بانه " مثل سمك قرش جريح محاط بمجموعة أسماك قرش أخرى لا ولاء لها ولا دافع سوى الجشع والتنافس على السلطة".

خبثاء السياسة السودانية شبهوا معلومات أوكامبو بتصريحات أدلى بها الشيخ الترابي في العام 1999 حول نسبة الفساد في جهاز الحكم التي حددها ببضع، وفسرها حسب اللغة العربية بأن البضع بين 1% إلى 9% ، فصارت مجالس المدينة تتندر بأن الشيخ الترابي يقصد 91% ، هذه المرة عادت المجالس تتحدث بأن أوكامبو يقصد 90 مليار دولار وليس 9 مليارات، ويستشهدون بالنكتة الدولية المشهورة Who’s gona build the bridge? والتي تحكي بان مسؤلين في دولة أفريقية طلبوا من بنك دولي قرضا بمبلغ 50 مليون دولار حينها لبناء كبري على نهر صغير جدا، ولكن البنك انتدب شركة هندسية دولية لمطابقة الدراسة الهندسية للكوبري المعني مع المواصفات الفعلية على أرض المشروع، وكان أن أوصت الشركة بأن المبلغ المطلوب لبناء الكبري يتجاوز أضعاف التكلفة الفعلية للمشروع، وفي اجتماع بين مسوؤلي الدولة الافريقية وإدارة البنك رفض البنك تمويل المشروع حفاظا على سمعته، وعللوا رفضهم بان اي شخص يمكنه تقدير تكلفة بناء الكبري حال الإنتهاء منه وأن الأمر سينكشف بأن البنك مول الكوبري باضعاف قيمته الحقيقية، ولكن المسؤلين الأفارقة نظروا إلى بعضهم بعضا وانفجروا ضاحكين قبل أن يسألوا السؤال الإستنكاري أعلاه:

Who’s gona build the Bridge?!!

أي أن الكوبري أصلا لن يتم بنيانه وبالتالي لن يكون في امكان احد أن يقدر قيمته الحقيقية.

على أي حال فان الوقائع السابقة تكشف بجلاء الفروقات الثقافية بين أوكامبو ورايس والسفير وولف وبين المسئولين في بلادنا، فاوكامبو وشيعته يبدو لهم مبلغ 9 مليارات من الدولارات مبلغا مهولا، وفي أذهانهم النظم المحاسبية في بلدانهم التي ربما تغض الطرف عن منفعة يصيبها بعض المسئولين بسبب مناصبهم الرسمية، او يجنيها بعضهم بعد تقاعده لقاء تقديمه خدمات استشارية لجهات تجارية في مجال وظيفته السابقة، كما هو الحال مع رئيس الوزراء البريطاني الأسبق توني بلير الذي أصبح مستشارا لشركات وبنوك امريكية بعد تنحيه عن منصب رئاسة الوزراء في يونيو 2007، ولكنها بالقطع لا تسمح لرئيس او رئيس وزراء باستقطاع مبالغ من المال العام بالإستفادة من منصبه.

وحسب مذكرة السفير وولف فإن السيد أوكامبو أشار إلى أنه قد يكون من المفيد طمأنة الصين إلى أن حقها في الوصول إلى النفط السوداني لن يتأثر، وقال بان الصين ستكون أكثر تجاوبا مع مقترح إبعاد البشير إذا اقتنعت بأنه صار مهدد للإستقرار واطمأنت إلى أن بديله سوف يضمن مصالحها الإقتصادية.

وكما هو متوقع فقد حاولت الخرطوم الإستفادة من تسريب المذكرة لتتدليل على أن أكامبو يتآمر ويتبع أساليب سياسية لتنفذ مذكرة الإعتقال القانونية بحق الرئيس البشير، مما يعزز دفوعها بتسييس المحكمة الجنائية الدولية. ولكن الخرطوم التي لم تكن على قلب رجل واحد عجزت عن صرف الأنظار الحصيفة عن قراءة دلالات حديث اوكامبو الذي صادف كثير من الوجاهة لجهة تحليل وضع السلطة الداخلي في الخرطوم وموقف النظام الدولي، فاوكامبو وان سقط في اختبار الأرقام باتفاق الجميع – الذين يرون أن مبلغ 9 مليار ما هو إلا قمة جبل الفساد، والآخرين الذين يرون انه غالى في تقدير المبالغ- إلا أنه أصاب كبد الحقيقة في تحليله لطبيعة المجموعة التي تلتف حول الرئيس البشير حين وصفهم باسماك القرش التي تتحلق حول سمك قرش جريح تنتظر اول سانحة للإنقضاض عليه، ففي أعماق المحيطات لا مكان للولاء حتى الموت بل البقاء للأسرع في إغتنام الفرص، اما تحليل اوكامبو لموقف الصين فهوعين الحقيقة، فالصين يهمها ضمان استمرار مصالحها الإقتصادية غض النظر عن استمرار البشير او ذهابه، بل إن كان في وجود البشير تهديد للإستقرار فان الصين لن تتوانى في التعاون مع اي كان للتأكد من ذهاب الرجل.

والخرطوم صدقت قول أوكامبو فعلا حين انطلق الرئيس البشير في احتفالات الحصاد بولاية القضارف يتوعد بدولة عربية اسلامية صرفة بعد الإستفتاء، بينما نائبه الأستاذ على عثمان محمد طه كان في مؤتمره الصحفي بمناسبة الإستقلال بالخرطوم  يظهر الحزم والتشدد مع المعارضين ويرسل إشارات ذكية بأن جميع الأديان ستكون حريات مكفولة بعد الإسستفتاء وإنفصال جنوب السودان، فالبشير الذي بدا عليه التوتر كان يظن انه يخاطب العواطف الإسلامية لأهل الشمال وبالذات قطاعات عريضة من الإسلاميين، بينما نائبه كان يخاطب نفس الجهات التي يدرك أنها تعكف على حديث اوكامبو بالتحليل والتشريح الذي يساعدها في بناء استراتيجية تعاملها مع الرئيس البشير والبديل الذي اقترحع اوكامبو، لذلك فهو يرسل إشارة إلى أنه ليس أقل قدرة من البشير على حفظ الامن والإستقرار اللازمين لضمان المصالح، وأنه على عكس الرئيس البشير سيفعل ذلك بحقوق الأقليات الدينية او الإثنية.

الرجلان قرأ ما بين سطور الرسالة المعنية، فأما الرئيس البشير فزادته غضبا على غضب خاصة وانها اتت في أعقاب حادثتين في الأسابيع القليلة الماضية عمقتا شعوره بالعزلة وجرحت كرامته، الأولى رفض ليبيا حضوره اجتماعات القمة الأوروبية الأفريقية الثالثة التي انعقدت في طرابلس في 30 نوفمبر الماضي، والثانية إضطراره إلى العدول عن زيارة دولة زامبيا للمشاركة في قمة البحيرات التي انعقدت في لوساكا في 15ديسمبر الجاري بعد أن تعرضت الحكومة الزامبية إلى ضغوط كبيرة من قبل جمعيات حقوق الإنسان خاصة وأن قمة البحيرات خصصت لمناقشة التجارة غير المشروعة التي تمول النزاعات الإقليمية بينما الرئيس البشير متهم بشأن جرائم ارتكبت في أكبر نزاع إقليمي حالي، لذلك فان الرسالة المعنية صبت الزيت على نيران فضب الرئيس البشير ووضعت الملح على جروح كرامته، خاصة وصفها اياه بسمك القرش الجريح وتوصيفها للأوضاع الداخلية لنظامه بما يشي بان أوكامبو بنى تحليلاته على معلومات من مقربين للنظام والرئيس وهو امر لن يفوت على حصافة الرئيس البشير وإن إختار التظاهر بتجاهله.

أما نائب الرئيس علي عثمان محمد طه فقد وفرت عليه الرسالة وقتا وجهدا بإعلانها ما بات جليا لكل ذي عينين، فالرئيس البشير قد أصبح عبأ يخصم من رصيد السلطة المتضائل أصلا، وإذا أفصح مدعي المحكمة الدولية في لقاء مع ممثلة القوى الأعظم عن عدم استهدافه للنظام، وبأنه لا يمانع في بقاء النظام تحت قيادة بديل مقبول، وفي نقل السيدة سوزان رايس محتوى رسالة اوكامبو إلى حكومتها إشارة إلى إمكانية قبول الإدارة الأمريكية بفرضية اوكامبو بضرورة البحث عن بديل مناسب، وهو الأمر الذي يعلم القاصي قبل الداني أن نائب الرئيس البشير يبني عليه استراتيجيته منذ زمن طويل، لذلك جاءت كلماته في المؤتمر الصحفي ليظهر بمظهر رجل الدولة القادر على حفظ النظام والإستقرار وفي ذات الوقت الحفاظ على حقوق الأقليات.    


مقالات سابقة مقالات و تحليلات
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • مقالات و تحليلات
  • ذكري احداث مأساة السودانيين بوسط القاهرة تتجدد فينا .. /ايليا أرومي كوكو
  • ربـّك ســـتر!! /عبدالله علقم
  • أحدث نظـرية مؤامـرة /عبدالله علقم
  • السودان وولاية «الفقير»! / حسين شبكشي
  • رد و تعقيب علي مقال الأخ الأستاذ جون سلفادور في ما قاله السراج/خضر عمر ابراهيم
  • دموع على الطريق...بكائية الانــفـصال عن الجنوب/شعر د. كمـــال شــرف
  • مكافحة الفساد فى السودان واجب وطنى وأخلاقى بقلم / آدم جمال أحمد – أستراليا – سدنى
  • ماذا قال الفرعون وملك الملوك والشنقيطي للرئيس البشير ؟/ثروت قاسم
  • خطاب البشير في (عيد الشهداء) وقصة الشجرة الحزينة..!/عرمان محمد احمد
  • امل العاثم .. حضور فارع على جدارات الزمن /عواطف عبداللطيف عبداللطيف
  • مستقبل السودان بين الوحده والانفصال/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • السراج المفترى الكذاب/الاستاذ/ جون سلفادور
  • تفاصيل ما دار في حوار باقان.. حتى لا يغضب غازي سليمان!!/ضياء الدين بلال
  • ياسر عرمان... وتهديد أمن السودان/د. تيسير محي الدين عثمان
  • سودان ما بعد يوليو(تموز)2011م ......... إستدعاء لذاكرتنا قصيرة المدى/كوري كوسا / السودان
  • الحدث الكبير يحتاج رجالاً كبار/أحمد المصطفى إبراهيم
  • دوائر الخوف للكاتب المفكر المصري نصر حامد ابو زيد
  • الملك مشار؟؟/إسحق احمد فضل الله
  • مقترح جيد ومقتراحات أخري (إذا عجبك مقترح واحد خلاص كفاية ما تقرأ الباقي)/حسن الصادق أحمد
  • شرعية الرئيس في الميزان/محمد عبدالله الطندب
  • الشريعة..لكن ...فقط...عــنـــدمــا/ عباس خضر
  • ظرف طالق.....وفتاوى مُطلْقة/البراق النذير الوراق
  • السودان.. الجمهورية الإسلامية الناقصة
  • حديث الإفك.. عندما يدخل الطاعون على الجسد المعافى!! «2 ــ 2»/الطيب مصطفى
  • الاشتراكيه والاسلام بين التناقض والتطابق/د.صبرى محمد خليل استاذ الفلسفه بجامعه الخرطوم
  • الدوحة المخاض العسير للتوقيع على وثيقة السلام ومحاولات الاجهاض من حركة العدل مجموعة خليل ؟ اسماعيل احمد رحمة الاختصاصى فى شئون حركة العدل
  • قطار الفساد الاداري والانهيار السياسي في السودان ........اين يرسو؟ بقلم :حنظل ادريس حنظل
  • دمعة قلب /ياسر ادم عبد الرحيم ( ابوعمار
  • الانتحار السياسي والاقتصادي المشكلة الحالية والحل المقترح/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • السودان بلد الأمان/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • "موسى" البنك الإسلامي رداً على موسى يعقوب/عبد الحليم انور محمد احمد محجوب
  • السودان في العقد الثاني من القرن الواحد والعشرين 2010 - 2020 ما هي خططنا لهذا العقد الجديد؟/عبد الحليم أنور محمد أحمد محجوب
  • عن خيبة المحصول الاسلاموى وبواره...الشرائع والذرائع: سمسم القضارف وشريعتها/مصطفى عبد العزيز البطل
  • لله ثم التأريخ ثم الوطن هنالك فرق كبير بين المثقف المستقل والمستغل/عثمان الطاهر المجمر طه
  • موهوم من يظن بنهاية اتفاقية نيفاشا مع انفصال الجنوب !!/عبدالغني بريش اللايمى//الولايات المتحدة الأمريكية
  • طالب الصيدلة الذي قرر الانفصال من دولة الانقاذ/سيف الدولة حمدناالله عبدالقادر
  • ابوقردو وخليل ابراهيم وجهين لعمله واحدة كما شيخهم و النظام/جعفر محمد على
  • أملوا الحِلة كوراك..((2)) /خالد تارس
  • ابوبكر القاضى : مغزى اعلان لندن بتحالف قوى المقاومة الدارفورية المسلحة
  • ليلة القبض على مذيع يتغزل في عيون الانقلابيين./عبد ا لمعين الحاج جبر السيد
  • مذكرة المسيرية بالمهجر للسفير الامريكى بلندن (1) بقلم : حامدين أبشر عبدالله .. المملكة المتحدة
  • لعن الله المحتكر يا والي الجزيرة/ أحمد المصطفى إبراهيم
  • رؤية مستقبلية لإنهاء أزمة دارفور/محمد احمد محمود
  • مرة أخرى : أرفعوا أيديكم عن كوش بقلم أ. د. أحمد عبد الرحمن
  • إستفتاء منطقة مشايخ دينكا نقوك التسعة (منطقة أبيي) ... كـذب المـسيرية و لو صــدقوا ...!/نقولويط دوت فيوت نقولويط-جنوب السودان – منطقة أبيي
  • استقلال واستقلال/ا لسيدة إبراهيم عبد العزيزعبد الحميد
  • مبادرة شرقية خجولة، لكن مسئولة/محمد الأمين نافع
  • إستـخبارات الحركة الشعبـية تفتح تحقيقا سـريا فـى كيفية دخـول جمـال السراج ( جــوبا)/جمال السراج
  • الى زعماء وقادة المعارضة السودانية ( الكبار) ..!!؟؟؟؟ / محمد فضل ........!!!!!!!-السعودية
  • ان فجعنا في الوحدة فهناك الف وحدة و حدة /أزهري عيسى مختار