صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : عبدالغني بريش اللايمى English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


من يستطع منع النوبة من حق تقرير مصيرها بعد الجنوب ؟/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية
Dec 19, 2010, 03:54

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

بسم الله الرحمن الرحيم

من يستطع منع النوبة من حق تقرير مصيرها بعد الجنوب ؟

عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية

" حق الشعوب المضطهدة في تقرير مصيرها ضرورة تأريخية "

" ليس من الجائز مقايضة الناس بين سيادة وأخرى كما لو كانوا أموالا منقولة أو حجارة لعب ، وان الشعوب لا يسيطر عليها ، ولا تحكم إلا بناء على موافقتها ، وأية تسوية يجب أن تكون لمصلحة الشعوب ذات العلاقة " ودرو نيلسون 0

حق تقرير المصير هو - حق كافة الشعوب في مشارق الأرض ومغاربها ، جنوبها وشمالها ، في إختيار ، وصنع حاضرها ومستقبلها السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي 00 الخ ، بعيداً عن الإرهاب والخوف والتهديدات والوعيد بالإنتقام ، وذلك من خلال عملية سياسية ديمقراطية حرة ونزيهة 0

 وينتج عن حق تقرير المصير , اما استقلال الشعب الذي يقرر مصيره عن الدولة الأم وتأسيس دولة خاصة به ، بالنظام والشكل الذي يريده الشعب ، أو البقاء على حالته السابقة ضمن الدولة الأُم 0

ويجدر الذكر هنا - إلى ان حق تقرير مصير الشعوب يختلف عن النظام الفدرالي أو الكونفيدرالي ، أو غيره من أشكال الأنظمة السياسية المعروفة في العالم ( يعني حق تقرير المصير حاجة مختلفة جدا ، لأنه قد يؤدي إلى ولادة دولة جديدة إذا تم تطبيقه ) 0

لكن ما المقصود بالشعب الذي يحق له تقرير مصيره ؟

الشعب الذي يملك حق تقرير المصير حسب القانون الدولي المعاصر هو أفراد الجماعة الإقليمية التي ترتبط بمجموعة من الروابط العامة المشتركة من تاريخ ولغة وتقاليد وعادات مشتركة ، وتشكل أمة متميزة ، تتطلع إلى مصير ومستقبل واحد ، لكنها تخضع بالقهر لأمة أو شعب آخر - " الشعب النوبي في الجبال " مثلاً 0

 وبالنظر إلى الشروط  المطلوب توافرها لأي جماعة بشرية لتطالب بحق تقرير مصيرها ، نجدها تتوافر عند الشعب النوبي بولاية جبال النوبة/جنوب كردفان - من حيث التاريخ المشترك والتقاليد والعادات ومصير مشترك 00 الخ 0

((( ؛؛؛؛ وقد جاء تأكيد ميثاق الأمم المتحدة على هذا الحق في المادة 55 بإعلانها " رغبة  في تهيئة دواعي الاستقرار والرفاهية الضروريتين لقيام علاقات سليمة ودية بين الأمم مؤسسة على احترام المبدأ الذي يقضي بالتسوية في الحقوق بين الشعوب بان يكون لكل منها تقرير مصيرها " 0

كما أكد العهد الدولي الخاص بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية على حق تقرير المصير حيث ورد في المادة 1 الفقرة 1: " لكافة الشعوب الحق في تقرير المصير ولها إستادا إلى هذا الحق أن تقرر بحرية كيانها السياسي وان تواصل بحرية نموها الاقتصادي والاجتماعي والثقافي " 0

وفي ميثاق الأمم المتحدة تضمنت الفقرة 2 من المادة الأولى أهداف الأمم المتحدة ومنها " إنماء العلاقات الودية بين الأمم على أساس احترام المبدأ الذي يقضي بالتسوية في الحقوق بين الشعوب وبان يكون لكل منها تقرير مصيرها وكذلك اتخاذ التدابير الأخرى الملائمة لتعزيز السلم العام 0

 وطلبت الجمعية العامة للأمم المتحدة من لجنة حقوق الإنسان في قرارها رقم 421 الصادر عام 1950 وضع توصياتها حول الطرق والوسائل التي تضمن حق تقرير المصير للشعوب ، كما نصت في قرارها رقم 545 الصادر عام 1952 على ضرورة تضمين الاتفاقية الخاصة بالحقوق الاقتصادية والاجتماعية والثقافية مادة خاصة تكفل حق الشعوب في تقرير مصيرها،

كما وأصدرت عام 1952 القرار رقم 637 الذي جعلت بمقتضاه حق الشعوب في تقرير مصيرها شرطا ضروريا للتمتع بالحقوق الأساسية جميعها ، وانه يتوجب على كل عضو في الأمم المتحدة الحفاظ على حق تقرير المصير للأمم الأخرى واحترامه 0

وفي عام 1962 صدور قرار مهم عن الجمعية العامة  حمل الرقم 2955 حول حق الشعوب في تقرير المصير والحرية والاستقلال وشرعية نضالها بكل الوسائل المتاحة والمنسجمة مع ميثاق الأمم المتحدة ، كما طلبت من جميع الدول الأعضاء في قرارها رقم 3070 الصادر عام 1973 الاعتراف بحق الشعوب في تقرير مصيرها واستقلالها وتقديم الدعم المادي والمعنوي وجميع أنواع المساعدات للشعوب التي تناضل من اجل هذا الهدف ؛؛؛؛))) 0

إذن وبالنظر إلى المواثيق الدولية نجد أن حق تقرير مصير الشعوب ليس هِبة أو منحة من أحد ، إنما هو حق ومبدأ من المبادئ الأساسية الواردة في القانون الدولي العام ، وحقا مضمونا لكل الشعوب على أساس المساواة والعدالة 00 وتأتي أهمية هذا الحق كونه يشكل الإطار العام الذي تندرج تحته الحقوق الأخرى ، وهو مبدأ هام يرتبط بالكرامة الإنسانية والاستقلال والحياة برمتها ، ولا يتجزأ من النظم الديمقراطية ، ولا تتحقق العدالة والمساواة ومفهوم القانون بغيابه 0

كما أن حق تقرير المصير لا يمكن اعتباره نظاما مشجعاً لتفتيت وحدة الدول ، إنما هو حق ثابت بالنصوص في العهود والمواثيق الدولية التي تدعو صراحةً الأنظمة القاهرة لشعوبها لإزالة الضغوط والعقبات التي قد تؤثر سلبا في تعبير الشعوب  لإرادتها الحرة والنزيهة في اختيار نظامها السياسي والاقتصادي والاجتماعي والثقافي 0

في تأريخ الشعوب الحديث ، استقلت عدد من شعوب العالم تحت راية حق تقرير المصير ، وساندتها في ذلك منظومة الأمم المتحدة والمنظمات الدولية والعالمية الأخرى ، بالمضي قدما في طريق نيل إستقلالها وسيادتها 00 ومن هذه الشعوب على سبيل المثال ، التيمور الشرقية , النرويج , كوسفو ، وقريبا سينضم إليها جنوب السودان ، والصحراء الغربية 0   

ان عقلية أهل الانقاذ المريضة عشعشت منذ مجيئهم إلى السلطة من خلال ما سُمي بالمشروع الحضاري ، ومن خلال بياناتهم وكتاباتهم المليئة بالأكاذيب والأحقاد والكراهية ، وتمجيد الذات وتحقير واقصاء الشعوب الأخرى - بمحاربة ثقافتها ولغتها وعاداتها وتقاليدها ، حيث بنوا سياستهم على جماجم وسيادة تلك الشعوب المقهورة المظلومة 00 حيث قالوا - منذ البدء ( إذا لم تكن عروبياً اسلامياً - إذاً عليك أن تخرس ) ، ولكم أن تتخيلوا ما تحمل هذه الكلمات كثيراً من معاني العنصرية ، وما فيها من مؤشرات خطيرة ورسائل ملغومة ومفخخة للشعوب الأخرى غير " العروبية " ، حيث لا مجال لهم للحديث عن حقوقهم القومية في ظل دولتهم الإنقاذية المسخة 00 أما الحديث عن حق الشعوب غير العروبية في تقرير مصيرها وتأسيس دولاً خاصة بها في السودان ، فهو بمثابة خط أحمر عند جماعة الإنقاذ الظلامية الجاهلية الحاقدة 0

غير أن نظام الإنقاذ الذي توعد الشعوب السودانية غير العروبية بالهزيمة والدحر والقهر ، وعدم السماح لها بحق تقرير مصيرها ، لم يصمد طويلا أمام إرادة شعب جنوب السوداني الذي سيقرر مصيره رغم أنف الطغاة في شمال السودان في يناير 2011 00 وهذا ان دل إنما يدل على ضعف جبابرة الخرطوم وتزلزل هيبة مركزهم 0

 ان استقلال شعب جنوب السودان عن شماله خطوة عملية نحو الطريق الصحيح ، فسيفتح الباب على مصراعيه لشعوب سودانية شبيهة للتمسك بحقها في تقرير مصيرها ، ولم يبقى أمامها سوى أن تشمر عن سواعدها وتوحد صفوفها عمليا لتحقيق هذا الحلم ، والإبتعاد عن رفع الشعارات الجوفاء , لأن الطريق سيكون وعرا وشاقا ، ولن يتحقق هذا الحلم الشعوبي الكبير إلآ من خلال الوحدة الحقيقة 0

 مبدأ حق تقرير المصير إذن كما قلنا - حق أساسي - ومبدأ إنساني هام ، فإنتزاع الشعوب السودانية لحريتها ، وحقها في العيش الكريم ، يستوجب إعادة النظر في عملها وخطابها السياسي وتفكيرها وتكتيكاتها من خلال ميزان المصلحة المشتركة لهذه الشعوب ، حتى تفرض قضيتها ومطالبها المشروعة 00 وحينها لا تستطيع أي قوة في الأرض من وقف مسيرتها نحو الحرية والإستقلال 000000000000000000

 

 

 


مقالات سابقة بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
  • موهوم من يظن بنهاية اتفاقية نيفاشا مع انفصال الجنوب !!/عبدالغني بريش اللايمى//الولايات المتحدة الأمريكية
  • عمر البشير - في وثائق ويكيليكس المسربة !!/عبدالغني بريش اللايمى/الولايات المتحدة الأمريكية
  • اللغة العربية بديلاً لكل اللغات والإسلام ديناً وحيداً للسودان !/عبدالغني بريش اللايمى/ الولايات المتحدة الأمريكية
  • من يستطع منع النوبة من حق تقرير مصيرها بعد الجنوب ؟/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية
  • لم ولن يصبح النوبة جنوبيين جدد يا علي عثمان محمد طه ؟/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية
  • ماذا يريد أيتام المقبور " صدام حسين " من جبال النوبة ؟/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية
  • العُروبة ليست مجرد تُهمة إنما جريمة كبيرة يا " هاني رسلان " ؟/عبدالغني بريش اللايمى 000 الولايات المتحدة الأمريكية
  • سبحان الله !! حتى ليبيا الشقيقة رفضت استقبال " عمر البشير "/عبدالغني بريش اللايمى 000 الولايات المتحدة الأمريكية
  • من مظاهر إستهداف حزب المؤتمر الوطني لشعب جبال النوبة 0/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية
  • من مصلحة دولة جنوب السودان إقامة علاقات دبلوماسية كاملة مع إسرائيل !! /عبدالغني بريش اللايمى /الولايات المتحدة الأمريكية
  • الرفيق " صديق منصور الناير " ظاهرة إنتهازية مزعجة 0/عبدالغني بريش اللايمى فيوف 00 الولايات المتحدة الأمريكية
  • دعوة القس " تيري جونز " لحرق القرآن وأفعال العرب والمسلمين المشينة !؟/عبدالغني بريش اللايمى 00 الولايات المتحدة الأمريكية