صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم: بابكر عباس الأمين English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


حكومة رزق اليوم باليوم/بابكر عباس الأمين
Dec 12, 2010, 05:43

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter

 

 

 

حكومة رزق اليوم باليوم

 

بابكر عباس الأمين

 

رزق اليوم باليوم هو مبدأ ومصطلح يستخدمه الشخص السفيه (بالمعني القرآني) الذي لم يتلقَ تعليماً وليس لديه مهنة أو صنعة. يذهب هذا الشخص ليحتطب أو يعمل حمَّالاً في السوق ليحصل علي بضعة جنيهات تسد رمقه أو رمق أطفاله ليوم واحد, ثم يعود لمنزله حامداً لله شاكراً إياه علي نعمه وآلائه. ثم يذهب اليوم التالي ليحصل علي قوت هذا اليوم فقط وهكذا دواليك حتي ينقضي أجله. ومشكلة صاحبنا هذا هو اضطراب حاله عندما يحدث له أمر طاريء كالمرض أو المصيبة أو الكبر. أما الذي حصل علي قدر من التعليم ولديه مهنة أو وظيفة, وله نصيب من الوعي فهو يحتسب للمستقبل, ويدخر للطواريء, ويخطط لوضعه كيف يكون بعد سنوات وبعد أن يتقاعد ويصيبه الهرم. المثال الأخير في سياقنا هذا هو الأنظمة التي تخطط لبلادها في المستقبل أين تكون بعد عقد أو عقود كما تحتسب لأي طاريء وكيفية لعلاجه.   

 

والمثال الأول هو نظام المشروع الحضاري الذي يدير البلاد علي أساس يومي. وصاحبنا المقتنع برزق اليوم باليوم معذور لأنه سفيهاً لم ينل قصداً من التعليم. بيد أن المحافظين الجدد بينهم حملة دكتوراه أكثر من كل الأنظمة التي مرت علي هذه البلاد, مما يعني ضيق أفقهم وعجزهم الفكري. وقد بلغ قصر النظر بنظام الخرطوم درجة أنه لا يتحوط حتي للمسائل المتوقعة ناهيك عن الطواريء.هذه الحقيقة تتجلي بوضوح في تجاهل أهم بند في ترتيبات الانفصال الوشيك هو ترسيم الحدود, التي تُركت لآخر لحظة كأنها ترسيم ميدان كرة قدم. أو كأن اتفاقية نيفاشا قد تم توقيعها قبل أشهر معدودة. هذه حدود يقارب طولها الألفي كليومترا تمتد عبر مناطق خالية من البنية التحتية, مما يعني أنها أمر عسير. كما أن بها بؤر ملتهبة هي مناطق حولها خلاف, تمثل 20 في المئة من طول الحدود, كما ذكر نافع بالأمس. ظهر مقترح مؤخراً يقول أن يُترك ترسيم الحدود إلي ما بعد الاستفتاء والانفصال. وهذا خطل الرأي بعينه, لأن نقاش الحدود بعد الانفصال أمر يستعصي أكثر من قبله. ذلك لأن الأمر سيكون حينئذ بين دولتين مستقلتين تسعي كل منهما لبسط سيادتها علي أكبر مساحة ممكنة.  

 

لقد أدي اتباع نظام المشروع الحضاري لمبدأ رزق اليوم باليوم, وهو جزء من نظرية الرزق علي الله لصاحبها وزير الخارجية, إلي أن تصبح بلادنا جاذبة  للنفوذ الخارجي والوساطات جذب مثلث برمودا للسفن والطائرات. الكل يسعي لنفوذ أو يريد أن يساهم في حل مشكلات السودان من الشرق والغرب ودول الجوار. ولا أعلم بلداً في هذا الكوكب به هذا العدد من الوسطاء والدول الساعية للنفوذ: لجنة الوساطة المشتركة للأمم المتحدة والإتحاد الأفريقي, لجنة الحكماء, مجموعة الايقاد, الشقيقة مصر, القيادة التاريخية الليبية, مبعوث دولة الاستكبار, غرايشن, رئيس لجنة العلاقات الخارجية في الكونغرس, جون كيري, ومجلس الأمن الذي يزور وفده السودان ويرفض لقاء الرئيس.

 

ينتهج نظام المحافظين الجدد مبدأ رزق اليوم باليوم أيضاً مع الاتفاقيات التي عقدها مع الأحزاب والحركات الإقليمية. يتخذ النظام من تلك الاتفاقيات مسكنات مؤقتة لتفريغ شحنة السخط الإقليمي علي غياب التنمية والخدمات, ثم إيداعها في مكان آمن في مكتبة القصر أو دار الوثائق دون تنفيذ. هذا ماحدث مع الاقليم الشرقي الذي لم يجد مثقال ذرة من التنمية المنصوص عليها في إتفاقية جبهة الشرق الموقعة عام 2006. وهذا ما حدث أيضاً مع حركة تحرير السودان فصيل أركو مناوي, حيث تنصلت الحكومة من بنود اتفاقية أبوجا, مما أضاف فصيل جديد للتمرد في دارفور. يستخدم التتار تلك الاتفاقيات أيضاً لشق صفوف الحركات والأحزاب بغرض إضعافها, باعتبار أن هذا نوع من الذكاء والدهاء.

 

لم يجد حكام الخرطوم وقتاً في الفترة الانتقالية لترتيب أمور الانفصال وتداعياته لأنهم كانوا مشغولين بالأهم وهو تزوير الانتخابات, والسيطرة علي موارد وثروة الأمة, وبيع التراب السوداني للأجانب (مشروع الجزيرة, أراضي شرق النيل). والنتيجة هي الوضع الملتهب الحالي, من قصف طيران الشمال لمواقع جنوبية, وتبادل التصريحات العدائية, مما ينذر بالحرب. نخشي من اندلاع الحرب لسبب واحد هو أن آثارها لن تقع علي النظام أو الطبقات المتحالفة معه, إنما ستقع علي المواطن الذي تفاني وأبدع حكام الخرطوم في إثقال كاهله بما ينوء بالعصبة أولي القوة. وإن كان التقرير الذي صدر مؤخراً قد أشار إلي أن تكلفة الحرب القادمة ستبلغ مئة مليار دولار, فإن الخسارة الإجتماعية ستبلغ أضعاف هذا الرقم. وإن كان شعب السودان قد فُرض عليه العودة للعواسة وأكل الدخن في حالة الانفصال بدون حرب, فلا أدري ماهي الوصفة الجديدة التي سيفرضها عليه التتار حين تشعل الحرب أوزارها.


مقالات سابقة بقلم: بابكر عباس الأمين
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم: بابكر عباس الأمين
  • الصادق المهدي: تزوير التاريخ المعاصر والتهديد باعتزال السياسة/بابكر عباس الأمين
  • موسم تفجيرات دور العبادة واضطهاد الأقليات الدينية في العالم الإسلامي /بابكر عباس الأمين
  • حكومة رزق اليوم باليوم/بابكر عباس الأمين
  • نسخ نظام الحكم المصري في السودان/بابكر عباس الأمين
  • الاستهداف الصهيوغربي للعراق/بابكر عباس الأمين
  • تناقض تصريحات علي عثمان في واشنطن /بابكر عباس الأمين