صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
البوم صور
بيانات صحفية
اجتماعيات
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
مقال رائ
بقلم : حسن الطيب / بيرث
جنة الشوك بقلم : جمال علي حسن
بقلم :مصطفى عبد العزيز البطل
استفهامات بقلم: أحمد المصطفى إبراهيم
بقلم : آدم الهلباوى
بقلم : آدم خاطر
بقلم : أسامة مهدي عبد الله
بقلم : إبراهيم سليمان / لندن
بقلم : الطيب الزين/ السويد
بقلم : المتوكل محمد موسي
بقلم : ايليا أرومي كوكو
بقلم : د. أسامه عثمان، نيويورك
بقلم : بارود صندل رجب
بقلم : أسماء الحسينى
بقلم : تاج السر عثمان
بقلم : توفيق الحاج
بقلم : ثروت قاسم
بقلم : جبريل حسن احمد
بقلم : حسن البدرى حسن / المحامى
بقلم : خالد تارس
بقلم : د. ابومحمد ابوامنة
بقلم : د. حسن بشير محمد نور
بقلم : د. عبد الرحيم عمر محيي الدين
أمواج ناعمة بقلم : د. ياسر محجوب الحسين
بقلم : زاهر هلال زاهر
بقلم : سارة عيسي
بقلم : سالم أحمد سالم
بقلم : سعيد عبدالله سعيد شاهين
بقلم : عاطف عبد المجيد محمد
بقلم : عبد الجبار محمود دوسه
بقلم : عبد الماجد موسى
بقلم : عبدالغني بريش اللايمى
تراسيم بقلم : عبدالباقى الظافر
كلام عابر بقلم : عبدالله علقم
بقلم : علاء الدين محمود
بقلم : عمر قسم السيد
بقلم : كمال الدين بلال / لاهاي
بقلم : مجتبى عرمان
بقلم : محمد علي صالح
بقلم : محمد فضل علي
بقلم : مصعب المشرف
بقلم : هاشم بانقا الريح
بقلم : هلال زاهر الساداتي
بقلم :ب.محمد زين العابدين عثمان
بقلم :توفيق عبدا لرحيم منصور
بقلم :جبريل حسن احمد
بقلم :حاج علي
بقلم :خالد ابواحمد
بقلم :د.محمد الشريف سليمان/ برلين
بقلم :شريف آل ذهب
بقلم :شوقى بدرى
بقلم :صلاح شكوكو
بقلم :عبد العزيز حسين الصاوي
بقلم :عبد العزيز عثمان سام
بقلم :فتحي الضّـو
بقلم :الدكتور نائل اليعقوبابي
بقلم :ناصر البهدير
بقلم الدكتور عمر مصطفى شركيان
بقلم ضياء الدين بلال
بقلم منعم سليمان
من القلب بقلم: أسماء الحسينى
بقلم: أنور يوسف عربي
بقلم: إبراهيم علي إبراهيم المحامي
بقلم: إسحق احمد فضل الله
بقلم: ابوبكر القاضى
بقلم: الصادق حمدين
ضد الانكسار بقلم: امل احمد تبيدي
بقلم: بابكر عباس الأمين
بقلم: جمال عنقرة
بقلم: د. صبري محمد خليل
بقلم: د. طه بامكار
بقلم: شوقي إبراهيم عثمان
بقلم: علي يس الكنزي
بقلم: عوض مختار
بقلم: محمد عثمان ابراهيم
بقلم: نصر الدين غطاس
زفرات حرى بقلم : الطيب مصطفى
فيصل على سليمان الدابي/قطر
مناظير بقلم: د. زهير السراج
بقلم: عواطف عبد اللطيف
بقلم: أمين زكريا إسماعيل/ أمريكا
بقلم : عبد العزيز عثمان سام
بقلم : زين العابدين صالح عبدالرحمن
بقلم : سيف الدين عبد العزيز ابراهيم
بقلم : عرمان محمد احمد
بقلم :محمد الحسن محمد عثمان
بقلم :عبد الفتاح عرمان
بقلم :اسماعيل عبد الله
بقلم :خضرعطا المنان / الدوحة
بقلم :د/عبدالله علي ابراهيم
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : مقال رائ : بقلم : أسماء الحسينى English Page Last Updated: Dec 25th, 2010 - 19:47:32


الجنوب ....قد لايكون آخر إستفتاء تقرير مصير بالسودان/أسماء الحسينى
Dec 11, 2010, 08:05

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
Share
Follow sudanesewebtalk on Twitter



 

الجنوب ....قد لايكون آخر إستفتاء تقرير مصير بالسودان

 

أسماء الحسينى

 

 

 

مع العد التنازلى لإستفتاء تقرير المصير بدأ كل طرف من طرفى إتفاقية السلام فى السودان أوبمعنى آخر من طرفى الصراع فى السودان المؤتمر الوطنى الحاكم فى الشمال والحركة الشعبية الحاكمة فى الجنوب بالضغط على الطرف الآخر لتقديم التنازلات المطلوبة فى اللحظات الأخيرة التى توشك على النفاذ بدون التوصل لحل بشأن القضايا العالقة العديدة ،ويبدو أنه سيكون هناك تأجيلا لحل بعض هذه القضايا التى لن يسمح ضيق الوقت بحلها إلى مابعد موعد الإستفتاء ،الذى تراه حكومة الجنوب ومن خلفها المجتمع الدولى موعدا مقدسا لاينبغى تأجيله بأى حال من الأحوال .

ومابين المطالبة بتأجيل الإستفتاء حتى حل القضايا العالقة ومابين التوجه لتأجيل حل بعض القضايا العسير حلها الآن مثل أبيى وترسيم الحدود وغيرها لما بعد الإستفتاء يثور الجدل فيما إذا كان الإستفتاء غاية فى حد ذاته أم وسيلة لإقرار السلام وتسوية المشاكل إلى غير رجعة .

وفى غمار ذلك يسعى كل طرف لتعزيز مواقفه والضغط على الطرف الآخر ،وبينما كانت الحركة الشعبية تتهم المؤتمر الوطنى بدعم وتسليح وإيواء معارضيها من السياسيين والميليشيات المسلحة فى الجنوب بهدف إثارة القلاقل والحروب وزعزعة إستقرار الجنوب ومحاولة شق الصف الجنوبى ،وقدعمدت  الحركة من أجل ذلك إلى محاولة رأب الصدع والخلافات الجنوبية عبر مؤتمر الحوار الجنوبى الذى عقد فى جوبا قبل أسابيع بدعوة من رئيس حكومة الجنوب سلفاكير ميارديت ،والذى تم فيه توحيد الرأى الجنوبى حول ضرورة عقد الإستفتاء فى موعده ،كما تم فيه الإتفاق على إجراءات سيتم إتخاذها فى الجنوب بعد الإستفتاء ،من بينها تشكيل حكومة تحالف وطنى عريضة تمثل فيها جميع الأحزاب ،تمهيدا لإنتخابات بعد عامين .

ومثلها يتهم المؤتمر الوطنى الحركة الشعبية بإستخدام حركات دارفور المسلحة كورقة ضغط عليه ،وقد تصاعدت هذه الإتهامات من المؤتمر الوطنى مؤخرا ،فى ظل حراك دارفورى مكثف نحو جنوب السودان ،فى أجواء يسودها ركود فى العملية السلمية التى تتم بشأن دارفور فى الدوحة برعاية دولية أفريقية مشتركة ،وذلك بعد إنسحاب حركة العدل والمساواة كبرى حركات التمرد بالإقليم من التفاوض ،وإستمراررفض عبد الواحد محمد نور رئيس حركة تحرير السودان المشاركة فيها ،بينما ظلت الخرطوم تفاوض فى الدوحة حركة التحرير والعدالة التى لم تتوصل معها إلى إتفاق حتى الآن ،ورغم محاولات الوسطاء إعادة حركة العدل والمساواة إلى التفاوض مرة أخرى إلا أن الحركة طرحت شروطا لإصلاح المفاوضات من بينها عدم تعدد مسارات التفاوض،وإشراك مصر وليبيا وأريتريا ،وعدم التقيد بالسقف الزمنى الذى تريده الحكومة وعدم تحيز الوساطة لها، وحرية الحركة لقياداتها ،والجدير بالذكر أن زعيمها خليل إبراهيم يقيم فى ليبيا الآن بعد أن مزقت تشاد التى كانت تتقارب مع السودان جواز سفره وأوراقه الثبوتية فى مطار إنجمينا .وقد ترفض الخرطوم  هذه الشروط  ،وهى من تريد حلا سريعا لهذه القضية قبل التاسع من يناير المقبل موعد إستفتاء تقرير المصير .

وقد أصبحت جوبا الأيام الماضية قبلة للحركات المتمردة بدارفور على إختلاف فصائلها وتوجهاتها وقياداتها ،وتحدثت الأنباء عن لقاءات وإجتماعات بين مينى أركوميناوى وعبد الواحد محمد نور وأبو القاسم إمام ،وميناوى هو قائد حركة تحرير السودان الذى وقع إتفاق أبوجا للسلام مع الخرطوم عام 2006،وأصبح بموجبه رئيسا للسلطة الإنتقالية بدارفور وكبير مساعدى الرئيس السودانى ،وبعد الإنتخابات الأخيرة لم يعد مساعدا للرئيس ،وكان كثير الشكوى من أن الخرطوم لم تنفذ من الإتفاقية التى وقعتها معه سوى 15 % منها فقط ،وقد ذهب من قبل غاضبا إلى دارفور ،وكان يعود إلى الخرطوم بعد أن يذهب إليه نائب الرئيس على عثمان طه ويقنعه بالعودة ،أما فى هذه المرة فقد رفض لقاء طه عندما ذهب إلى جوبا وألمح إلى إمكانية العودة إلى التمرد ثانية ،أما عبد الواحد نور قائد حركة تحرير السودان الثانية الذى إفترق عن رفيقه ميناوى بعد توقيع الأخير لإتفاق أبوجا ،وظل عبد الواحد متشبثا بمواقفه الرافضة للمشاركة فى التسويات السلمية الجارية ، أما أبو القاسم إمام فهو أحد قادة حركة التحرير ،وقد توصل أيضا لإتفاق مع الحكومة وأصبح بموجبه واليا لولاية غرب دارفور ،قبل أن يبعد عن منصبه فى تغييرات مابعد الإنتخابات الأخيرة .

وقد إتهمت الخرطوم الحركة الشعبية وحكومة الجنوب ايضا بتقديم الدعم لقوات حركة العدل والمساواة عبر حدود الجنوب مع ولاية جنوب دارفور ،وربما رأت أن هذا الدعم هو الذى مكن الحركة من التقدم بعملياتها فى الأسابيع الأخيرة إلى مناطق فى كردفان وجنوب دارفور ،وتحدثت الخرطوم أيضا عن دعم وتنسيق مع أوغندا جارتها اللدود فى هذا الشأن ،بينما تتهم الحركات المتمردة بدارفور الحكومة من أنها هى التى تصعد القتال فى دارفور ،وأنها تريد عبر خطتها التى أعلنت عنها فى دارفورمن إفراغ معسكرات النازحين وإنهاء القضية بأى شكل بإتفاق يتم على عجل مع حركة التحرير والعدالة قبل موعد إستفتاء الجنوب .

الخطير فى أمر أوراق الضغط المتبادلة التى تلوح بها الآن كل من الخرطوم وجوبا أنها تتجاوز المرحلة الراهنة ،وتجعل مستقبل الوضع فى السودان مفتوحا على إحتمالات مدمرة ،وهو مايعنى أن الوضع فى السودان لن يستقر بمجرد حتى إنفصال الجنوب ،وإنما يعنى أنه ستكون هناك بؤر توتر مستمرة بين الشمال والجنوب ،قد تشمل طول خط الحدود الذى يقارب ألفى كيلومتر،وقد يعنى ماهو أكبر وأخطر من ذلك ،وهو أن تقرير المصير فى جنوب السودان لن يكون آخر تقرير مصير فى السودان أو نهاية للتقسيم والتجزئة ،بل بدايته ففضلا عن أبيى والحدود المفتوحة ،هناك دارفور التى يتصاعد فيها الآن الحديث عن العمل المسلح لإسقاط النظام بديلا للحل السلمى ،كما يتصاعد تدريجيا الحديث عن أن تقرير المصير قد يكون مطلبا لأبنائها إن لم يتم الإسراع حل سلمى شامل وعادل،وليس دارفور وحدها بل هناك أيضا منطقتى جبال النوبة والنيل الأزرق اللتين من المقرر أن يتم بها مايعرف بإسم المشورة الشعبية ،التى يختلف حتى الآن فى تعريفها كل من الخرطوم وجوبا ،وتقول بعض القيادات الجنوبية أنهما سيلحقان إن عاجلا أم آجلا الجنوب ،بإعتبارهما جزء من نضاله على حد تعبيرهم ،وقد أعلنت تنظيمات لأبناء جبال النوبة أنهم بصدد تنظيم مسيرة كبرى فى الولايات المتحدة فى 16 من الشهر الحالى للمطالبة بتقرير المصير .

والأخطر من ذلك هو هذه الإتهامات التى توجهها الحركة الشعبية للجيش الحكومى بمهاجمة مناطق تابعة لهاوهو الأمر الذى تنفيه الخرطوم و يخشى من عواقب تصاعده ،وأيضا الخلاف المتصاعد حول عملية التسجيل للإستفتاء وتلويح المؤتمر الوطنى بعدم قبول النتائج المترتبة عليه .  

 


مقالات سابقة بقلم : أسماء الحسينى
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 مايو 2010 الى 05 سبتمبر 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 14 سبتمبر 2009 الى 14 مايو 2010
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 16 ابريل 2009 الى 14 سبتمبر 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات من 24 نوفمبر 2008 الى 16 ابريل 2009
ارشيف الاخبار ,البيانات , مقالات و تحليلات 2007

© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

Latest News
  • Sudan's Abyei region awash with arms and anger
  • Military Helicopter Crash Kills Five in Darfur, Sudan Army Says
  • SUDAN: Lack of justice "entrenching impunity" in Darfur
  • The National Agency for Securing and Financing national Exports pays due attention to Nonpetroleum Exports
  • Vice President of the Republic to witness the launching of the cultural season in Khartoum state
  • Youth creative activities to be launched under the blessing of the president, Tuesday
  • Sudan's gold rush lures thousands to remote areas
  • South Sudan faces precarious start
  • Aid workers taken hostage in Darfur freed: U.N.
  • 19 People Killed In Clashes In Sudan's South Kordofan State
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Thursday the 14th of April 2011
  • Minister review with Indonesian delegation Sudanese Indonesian petroleum cooperation
  • Bio-fuel experimental production launched in Sudan
  • Center for Middle East and Africa's Studies organizes a symposium on intelligence activities in Sudan
  • South Sudan Activists Say : Women Need Bigger Role
  • 'One dead' as army helicopter crashes in Khartoum
  • Vice President receives new Algerian ambassador the Sudan
  • A training military plane crashes killing one of the three crew on board
  • Headlines of major daily papers issued in Khartoum today Wednesday the 13th of April 2011
  • Minister of Defense announces some precautious measures to secure Port Sudan
  • Industry Minister Meets Ambassadors of Central Africa, South African Republic
  • Sudan has 'irrefutable proof' Israel behind air strike
  • Taha Affirms Government Concern over Youth Issues
  • Headlines of major news papers issued in Khartoum today Monday the 11th of April 2011
  • NCP: statements by the US Secretary of State and the new envoy an attempt to justify the American hostility
  • Two Sudan papers stop publishing, protest censorship
  • Helicopters, tanks deployed in volatile Sudan area
  • State minister at the ministry of oil meets the delegation of the Gulf company for metal industries
  • Headlines of major daily news papers issued in Khartoum today Sunday the 10th of April 2011
  • Ministry of Foreign Affairs: Sudan possess solid proof of Israeli involvement in the aggression on the country
  • Defense Minister visits Port-Sudan
  • Somali pirates hijack German vessel
  • Family denies assassination of key Hamas figure in Sudan
  • President Al-Bashirr, First VP Kiir Agree to Implement Agreement on Security Situation in Abyei as of Friday
  • DUP Denounces Israeli air strike on Port Sudan Vehicle
  • SBA Calls for especial Economic Relations with South Sudan State
  • Sudan-Brazil Sign Animal Wealth Protocol
  • Netanyahu vague on Sudan strike
  • seven Killed In New Clashes In South Sudan
  • Sudan's government crushed protests by embracing Internet
  • Hamas official targeted in Sudan attack, Palestinians say
  • بقلم : أسماء الحسينى
  • السودان… الطريق الثالث أو الطوفان/أسماء الحسينى
  • أى مصير لشمال السودان بعد إنفصال جنوبه ؟/أسماء الحسينى
  • الجنوب ....قد لايكون آخر إستفتاء تقرير مصير بالسودان/أسماء الحسينى
  • إستفتاء تقرير المصير بجنوب السودان ...هل التأجيل ممكن ؟/أسماء الحسينى
  • السودان من تعقيد إلى آخر .... يواجه أسوأ الخيارات/أسماء الحسينى