صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
Nov 30, 2008, 20:50

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12)

بقلم: محمد العامري

لك أن تعلم إنني اعرفك وقريبا جداً ستطالك يدي وعندها لن ينفعك اسم العامري الذي تتخفي خلفه ولا من يدفع لك وعندها ستعلم السلطة الحقيقية لأسامة عبد الله، صدقني ستندم علي كل ما كتبته  وستري السدود في وجهها الحقيقي يامرتش).

أعلاه، كانت الرسالة التي ارسلت لي عبر بريدي الإلكتروني الخاص، وهي تحمل في طياتها التهديد والوعيد وهي صفات ليست غريبة عن إمبراطورية الظلام والتي تعودت أن تكمم الأفواه وتقفل كل نافذة حرة تريد أن تعرّف السودانيين بجرائمها التي لا تعد ولا تحصي....لقد أزعجت المقالات السابقة إدارة الإمبراطورية وطار النوم من جفونها مما دعا (الصحاف) وزبانيته يرسلون لي التهديد تلو التهديد عبر الايميلات لأتوقف عن نشر هذه الحلقات التي لن تتوقف طالما فينا عرق ينبض وهذا اقل ما نقدمه للضعفاء والمسحوقين من أهلنا الذين شردتهم إدارة السد في الصحراء ولم تراع فيهم دينا ولا عرفاً ولا أخلاق....لذا أقول (للصحاف) مدير العلاقات العامة في السدود وفر عليك تهديداتك ووعيدك فانا لم اكتب شيئاً حتى الآن (إنما التقيل جاي وراء) وبالوثائق والأدلة حتي لا تنفي وتدعي الاستهداف والنيل من مسيرة التنمية والمشروع الحضاري.

لقد ظل هذا الصحاف يدعي في مجالسه الخاصة قربه و مكانته من الإمبراطور أسامة عبدا لله ويحدث الناس ويمنيهم بقدرة سيده علي التأثير علي كل قيادات الدولة وذلك لأنه مسنود من الرئيس ونوابه وقيادات ما يسمي بالمؤتمر الوطني الذي يحاربه الصحاف لمعرفته برأي وأقوال أهل الحزب الحاكم في رئيسه وإدارته، وقد سئل الصحاف ذات يوم في احدي اللقاءات التي تجمعه مع بعض الصحفيين الذين يقوم بدعوتهم للتمشدق عليهم واستعراض عضلاته امامهم عن القروض الإضافية التي تقترضها الحكومة لتمويل السد فقال بعد أن نفخ أوداجه وتمطي:(القروض دي نحن مستلفنها لأنه أسعار تكلفة بناء السد بتزيد حسب ارتفاع الاسعار في العالم)، واضاف (بعدين يا اخوانا نحن شغالين في سدود ومشاريع كبيرة مطار وكباري حنجيب قروش من وين لو ما اتدينا.، بعدين من الله خلقكم شفتو ليكم دولة سجنوها في دين؟؟؟؟؟) ، ولكم أنتظروا إلى مستوى تفكير إدارة السد، أفيدونا يا أهل العلم والإختصاص، وكأن السد هو منزل في أم درمان يقوم ببنائه احد المقاولين ومواده تستجلب من إحدى المغالق والذي لم يذكره الصحاف هو السكن الفاخر الذي يتمتع به قيادات السد في هرمه العلوي، فمن القاهرة حيث شققهم الفاخرة إلى جبرة إلى قصورهم في المنشية(وسأعمل علي نشرها في الحلقات القادمة بالصور لتروا كيف يعيش موظفو احدى إدارات الدولة.. كم تبلغ مرتبات قيادات السدود؟ حتى يقوموا ببناء هذه العمائر في قلب الخرطوم المغلوب علي أمرها، لقد ذكر لي احد الأخوة عبر الإيميل أن هذه القيادات لها منازل وشقق خارج السودان، فمن أين لها ذلك؟؟؟ من قوت المناصير ومن دماء المساكين التي تقترض ادارة السدود القروض باسمهم. سؤالي.. لماذا لم تكتب يا صحاف السدود عن هذه المنازل والشقق والقصور، من اين جاءت؟؟ وكيف بنيت؟؟؟ ومن الذي بناها؟؟؟ لماذا لم تتحدث عن السوق الجديد الذي قام غرب أم درمان نتيجة تسيير إمبراطوريتك لعشرات البصات لرؤية مشروعكم الهلامي، قافلات حج ونحن لا ندري. لقد حدثني احد أصدقائي في احدي الوزارات إن إدارة السد صارت ترسل موظفيها لتروج وترغب الموظفين والعمال لزيارة سد مروي وعندما سأل احدهم عن السبب من وراء ذلك؟؟؟وليّ ذلك الموظف هاربا.... ولماذا لا ترد يا مدير علاقات السد علي الأخ محمد عبد الله سيد احمد حينما كتب في المنبر العام لسودانيز اون لاين عن عبث الزيارات التي تحج للسد والتي تبلغ تكلفتها 210.000000 في اليوم....لماذا يا داعي محاربة الفساد لم تكتب عن هذا الصرف الذي لم أجد عبارة تناسبه!!!!!!!!!! لماذا تصرفون هذه الملايين ومرضي الكلي لا يجدون ثمن الغسيل والعلاج؟؟ لماذا كل هذا وآلاف الطالبات الجامعات يتسولن بعد ان طردن لعدم قدرة أهلهم علي دفع الرسوم الجامعية؟؟ اتقوا الله وتذكروا أنكم ستقفون أمامه، الجرائم كثيرة والبريد ممتلئ عن تجاوزات الصحاف وإدارته.

في الحلقة القادمة سأحدثكم عن حديث الصحاف الغاضب أمام رهط من الصحفيين عن مدير الكهرباء في السد الذي تحدث مؤخراً بالمجلس الوطني عن القروض الربوية؟؟؟؟ التي ستقترضها إدارة الكهرباء لقيام محطات توليد الكهرباء في عدد من المناطق بالسودان. ونسي التحدث عن القروض الربوية التي بني بها سده، ساحدثكم عن الحديث القنبلة الذي قاله الصحاف حول هذا الموضوع..........ترقبونا ... (وكده بالتحديد).

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج