صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


لا لله ولا للوطن يكتب بامكار!!/احمد علي محمد
Oct 29, 2008, 21:39

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

          بسم الله الرحمن الرحيم

لا لله ولا للوطن يكتب بامكار!!

مازال الدعي طه محمد بامكار يطل علينا بكتاباته السخيفة والسمجة والفارغة من المحتوي والمضمون ويصنع لنفسه متوهماً درجة لم ولن يباغها من الفكر والوطنية والترفع عن الصغائر وهو بعيد عن كل ماله صلة وهوغارق حتي اخمس قدمه في سفاسف الامور والقضايا الانصرافية  ولكن دائماً هكذا طه ومن علي شاكلته يسئون ان يجدوا لانفسهم موقعاً في مجتماعتهم ومؤسساتهم بعد ان فقدها لمعرفة القواعد والقيادات بافلاسه وعم قدرته لتقديم شئ لاهله او لمنطقته وقد ايقن طه ذلك وعلم ان لا مكان له في مجتمع البحر الاحمر فأخذ يصرف في القول والكتابة عن قضايا وهموم كبيرة لا قبل له بها فأين هو من هموم الولاية والسودان او حتي محلية بور تسودان وهو حصر وحشر نفسه بين مقاهي ديم العرب يجادل بعليل القول والسقيم , ولكن الجماهير أصبحت واعية ومدركة لمن يريد لهم الخير ومن يريد ان يصعد للعلا او للمواقع السياسية او التنفيذية متسلقاً علي اكتاف البسطاء من المواطنيين  .

إن كتابة الدباجات والمختطفات من الكتب والمخطوطات امر سهل ولكن الامتحان والتحدي الحقيقي للقيادات والكوادر الوطنية هو ترجمة السياسات والشعارات لارض الواقع لتكون مرتبطة ولصيقة بهموم وقضايا القواعد وهو الامر الذي حدث بالفعل في احد الوالي الدكتور محمد طاهر ايلا والان انسان البحر الاحمر في كل محلياتها وربوعها مهئ لمقادرة محطة الازمات الخدمية المستوطنى الي احد ملئ بالانجازات والعمل الجاد والذي وبلا شك ان طه بامكار ليس جزء منه , ان العهود التي كان طه بامكار منها لم ينل منها انسان الولاية شئ ودونكم عهد حاتم الوسيلة الذي لم تجني منه جماهير البحر الأحمر الا السراب , اما حديثك عن الاقصاء والخصومات والخلافات السياسية فهذا ما يتوهمه خيالك المريض فلا خصومات ولا خلافات بين من يعملون لخدمة اهلهم ومواطنيهم ولكنك ترتع في ما تنسجه اوهامك فقد ابعدتك عن المشاركة في العمل العام والهم العام قصور قدراتك وقد لفظتك القواعد فمنذا الذي يعيدك اما حديثك عن القيم النبيلة والمثاليات فانت لست اهل للحديث عن المثاليات والاخلاق الرفيعة ولا يحق لك بل غير مسموح لك بمجرد الحديث عن تلك المعاني قال تعالي ((يايها الذين ءامنوا لم تقولوا مالا تفعلون كبر مقتاً عند الله ان تقول مالا تفعلون )) .

إن الولاية بقادتها وكوادها ومفكريها واهلها ليس بحوجة بنصائحك التي ما تكون انت احوج اليها .

اما عن البجا وحقوقهم ومكتسباتهم فأنت واهلك وعشيرتك وقبيلتك كنتم اول ما اضاعوها  والتاريخ لا يرحم وشعب الولاية لا ينسي الستم انتم من اغتال دكنور طه بلية واحلامه  وطموحه للارتقاع والنهوض بالانسان البجاوي .

ان المسارات واضحة وسابتة وصادقة وماضية  في تحقيق تطلعات شعب البحر الاحمر بكل قومياته وسحناته التي لا ينكرها الا مكابر اومغبون .

 

احمد علي محمد

بورتسودان اعمال حرة

جوال 0917145906

 



© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج