صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار : حـــوار English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


المسؤول السياسى لجبهة القوى الثورية المتحدة يوسف ابراهيم عزت: تربطنى بالشيخ موسى هلال علاقة دم ولحم و لكن...!!!
Oct 29, 2008, 00:02

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 

حوار حجبته الرقابة القبيلة من النشر

 

المسؤول السياسى لجبهة القوى الثورية المتحدة يوسف ابراهيم عزت: تربطنى بالشيخ موسى هلال علاقة دم ولحم و لكن...!!!

 

يوسف عزت ابراهيم الشهير ب(عزت الماهرى) ترك النضال عبر الوسائل السلمية بعد تجربة ليست بالقصيرة ثم اتجه للتغيير عبر العمل الثوري فى دارفور ولسان حاله يقول نادتنى القضية. و بعد فترة قليلة اصبح مسؤولاً سياسياً لجبهة القوى الثورية المتحدة،. 

 

اجرى الحوار عبر الهاتف لاجراس الحرية: عبد الفتاح عرمان

 

 

  * حدثنا عن تكوين جبهة القوى الثورية المتحدة؟

 

 جبهة القوى الثورية المتحدة  تكونت نتيجة لتحالف عدد من المجموعات السياسية والعسكرية التي كانت تعمل كل منها بمعزل عن الاخرى ، فقد إلتقت الجبهة الشعبية والحركة الثورية السودانية ، وجبهة القوى الشعبية الديمقراطية في الميدان وعقدت لقاءاً تفاكرياً إستمر إسبوعين وإنتهي  بالخروج ببرنامج موحد وبتشكيل هيئة قيادة موحدة تحت إسم جبهة القوى الثورية المتحدة ، والتي شكلت حضوراً فاعلاً في العمل السياسي والعسكري وما زالت تعمل جاهدة لتطوير أدوات عملها ولرفع مقدراتها السياسية والعسكرية . وكما تعلم بعد إتفاقية أبوجا التي لم تكن أي من المجموعات المشكلة للجبهة طرفاً فيها ، برز واقع جديد وجبهتنا جزء من هذا الواقع ومساهمة فيه.  

*انت الان قادم من جولة شملت عدداً من دول الجوار السوداني من بينها العاصمة الارترية اسمرا ، ماهى اسباب الزيارة؟

 

زيارتى لدول الجوار ولعدد من الدول الاخرى يأتي في إطار شرح وجهة نظر الجبهة والإستماع لرؤية هذه الدول اللصيقة بالأزمة السودانية وتداعياتها ، وكذلك الإلتقاء بعدد من قيادات الحركات المتواجدة في دول الجوار ومكاتبها للتفاكر والبحث عن صيغة مشتركة وتقريب وجهات النظر ، وفي السياق تأتي زيارتي لإرتريا وهي دولة ظلت على الدوام تساند نضال الشعب السوداني وهي اكثر دول الجوار إلماماً بالواقع السياسي السوداني .

 

* أنتم تنتمون للمجموعة العربية في دارفور ، بمعنى إنكم متهمون بالانتهاكات التي تحدث في دارفور ، إذن ما الداعي لتكوين جبهة ضد الحكومة وأنتم أهل حظوة عندها؟

 

- جبهة القوى الثورية المتحدة ليست تنظيماً قبلياً ، والذين يحاولون حصرنا في إطار القبيلة يعانون من قصر نظر وعدم فهم لطبيعة الصراع وابعاده ويخلطون بين الصراع القبلي وبين الصراع السياسي الراهن وهذا الخلط نتجت منه أخطاء كبيرة كلفت شعب دارفور الكثير ، إن  جبهة القوى الثورية المتحدة يقف على قيادتها بعض الشباب من القبائل العربية وشباب من القبائل الاخرى وهي تنظيم ينطلق من مفاهيم سياسية وليست قبلية ومفتوح للجميع ، وجميع قيادات الجبهة الآن ، كانت لهم مواقف سياسية واضحة من النظام قبل الازمة في دارفور وبعدها ، وما دفعهم لتكوين جبهة هو فشل الحركات التي سبقتنا في قيادة عمل سياسي يوحد شعب دارفور ويستوعب التعدد العرقي ويساهم في بناء مستقبل مشترك مع كل شعوب السودان، وتكونت الجبهة لمعالجة هذا الخلل والإلتقاء مع الآخرين لإخراج الثورة من دائرة القبائل وتطويرها لترتبط بالقضايا التي لا تعرف قبيلة. ولم تكن القبائل العربية أو غيرها من قبائل دارفور اهل حظوة ، فالنظام يستخدم القبيلة بعد أن فقد اي وسيلة اخرى لحشد المؤيدين وهو إستثمار رخيص ، ولا اعتقد حتى الجعليين الذين منهم الرئيس أهل حظوة. والقبائل العربية جزء من دارفور ومصالحها مرتبطة مع مصالح شعب دارفور وهي حقوق وليس عطية من أي نظام.

 

* ولكنك والشيخ موسى هلال زعيم جماعة الجنجويد أبناء عمومة.. ماهي نظرتك لهذا الإرتباط؟

 

- نعم ، تربطني بالشيخ موسى هلال علاقة دم ولحم ولن يأتي اليوم الذي أنكر فيه ابناء عمومتي  ، كما إنني وأحمد كبر جبريل نائب رئيس حركة تحرير السودان " الوحدة" أبناء عمومة أيضاً ، ولكن ألا ترى من المؤسف أن نناقش القضايا السياسية بهذا المفهوم الضيق ؟ متى كانت القبيلة هي التي تحدد مواقفنا السياسية؟ فهنالك عشرات الجعليين والشوايقة الذين يقفون ضد الحكومة الراهنة رغم وجود أبناء عمومة لهم في قمتها ومنهم من قاتل في حرب دارفور ضد النظام ، فكيف نؤسس لمستقبل ما لم نتجاوز هذا المفهوم التبسيطي للقضايا؟

من ناحية أخرى أنا لا ارى موسى هلال زعيماً فعلياً للجنجويد ،  فالزعماء الحقيقيين هم قيادات في قمة النظام ، وهنالك سمسارة يعملون معهم من أهلنا ، هؤلاء هم الذين سعوا وما زالوا للتعاقد بإسم القبائل العربية مع النظام وفصل القبائل العربية من دارفور وربطها بالخرطوم ويخططون لتحويلها لجيش لحماية النظام مقابل مكاسبهم الخاصة ، هؤلاء هم القيادة الفعلية للجنجويد، ويجب أن لا نعطيهم فرصة للتخفي خلف موسى هلال أو غيره  ، موسى هلال زعيم قبيلة مهمشة ، حرّكته الدولة لحشد قبيلته لصالحها، ودوره هذا يناقش في إطار الدور السلبي للإدارة الاهلية وتبعيتها العمياء للدولة وهنالك أخرين على سبيل المثال  أبّكورة أحمداي شرتاي الفور بكبكابية  وهنالك عبدالحكم من قيادات الفور ووآلي غرب دارفور السابق وهنالك كِبر الوالي الحالي لشمال دارفور والعمدة عبد الرحمن عمدة أمبرو الذي قتل وهو يقف ضد الحركات ، فموقف موسى هلال جزء من موقف كامل لبعض قادة الادارة الاهلية في دارفور . هنالك زعيم حقيقي للجنجويد هو من عقد صفقة بإسم قبائلنا وأخرج بموجبها موسى هلال من إعتقاله التحفظي في عام 2003 ، ونحن نعرف من أقحم اهل دارفور في هذا العنف القبلي وورّط بلادنا كلها في الإحتراب ولن نترك هؤلاء المرتزقة من الولاة السابقين وضباط المعاشات الذين يحلمون بخلف أرجلهم على رأس قبائلنا.  لن نتركهم وبيدنا ملفاتهم كلها ويومهم آتي قريباً . ونحن نستطيع إثبات إن مليشيا الجنجويد مليشيا حكومية يديرها ضباط من رتب كبيرة وموسى هلال ذاته يخضع لسلطتهم ،  موسى هو رمز للقبائل العربية بحكم إنه شيخ قبيلة ، تقاطعت مصالح عدة أطراف لتقديمة كقائد لمليشيا الجنجويد ، فالنظام يريد تحميل القبائل العربية وزر كل ما يرتكب هناك من جرائم ، ومحاكمة كشيب الآن تؤكد  ذلك. وهنالك جهات دولية تسعى لذات الغرض وهنالك القبليون من أبناء دارفور الذين ينظرون للوجه القبلي  للصراع ولا ينظرون لابعاده السياسية ، كل هذه الجهات وجدت الشيخ موسى هلال رمزاً مناسباً لتحقيق أهدافها ، ولكن غداً حينكشف الامر. وارجوا ان لا يفهم كلامي هذا كدفاع عن موسى هلال فإذا كان موسى مطلوباً في أي جريمة فلن نقف نحن بينه وبين العدالة.

 

* الانتماء القبلى له اثر كبير فى التحالفات و الانشقاقات فى الحركات المسلحة فى دارفور.. الا تعتقد بانه سوف يكون له اثر كبير على حركتكم؟

 

- القبيلة جزء من واقعنا الاجتماعي  ، وقد برزت بهذا الشكل المؤثر في العمل السياسي كإفراز طبيعي لفشل المشروع الحضاري الانقاذي ولتراجع الطرح السياسي ، وهذه مسألة مرحلية ، وفي دارفور اثرت القبيلة على مجريات الصراع وذلك لعدة اسباب أهمها سعي النظام للمواجهة الرخيصة وغيرالمكلفة وذلك بإستخدام القبيلة في مواجهة التمرد ، ومن ناحية أخرى فهنالك أخطاء قاتلة لبعض قادة الحركات التي إنطلقت من دارفور وذلك بتبنيهم الاستقطاب القبلي ، وإبراز أنفسهم كممثلين لمصالح بعض القبائل دون غيرها وإقصائهم لأبناء بعض القبائل حتى المعارضين للسلطة قبل بروز الحركات ، وهذا ادى للإنقسام الإجتماعي الحاد.  وستختفي النزعة القبلية عندما نصل لبلورة مشروع يمثل مصالح جميع قبائلنا .. ونحن نعمل لذلك ، وبالتأكيد نتعامل مع واقعنا وقد تبرز نزعات قبلية للبعض ولكنها لن توقف عملنا ، وسيفشل ذوي النزعات القبلية وفي الاخير ستنتصر الرؤية السليمة ، وسيكتسب شعبنا الوعي الذي يجنبه الحروبات الخاسرة .. وسيخرج قادة لتلك المرحلة أكثر وعياً وتجرداً ويوحدوا شتات الحركات وسيلتقوا مع كل القوى الوطنية التي تعمل لبناء سودان معافى

.

* هل تواجهكم صعوبات على الارض بالنسبة لنظرة الحركات الأخرى لكم؟

 

-بالتأكيد لا ، نحن جزء من واقع الميدان في دارفور من سنوات مضت ، ولا تواجهنا اي مشاكل ولم ينظر لنا أحد بتمييز بإعتبارنا ننتمي لقبائل بعينها وكما ذكرت لك نحن لم نصنف نفسنا قبلياً ولن نفعل لأننا نعمل مع رفاق من مختلف القبائل  وبوعينا تجاوزنا القبيلة من زمن بعيد ، كما إننا نعيش مع الحركات ويقاسي مقاتلونا ظروف واحدة ونواجه عدو واحد ، فالواقع يختلف من إعلام الانترنت أو تصريحات البعض ، هنالك المئات من أبناء القبائل العربية داخل الحركات الأخرى كما إن سؤالك يوحي بإن الحركات الاخرى تمثل قبائل، نحن دخلنا في تحالفات معروفة ، ولدينا علاقات تربطنا بجميع الحركات ونحترمها وتحترمنا ، كما لدينا قيادات ومقاتلين من كل القبائل وما يجمعنا هو واقع شعبنا في دارفور والمستقبل المشترك وسنساهم في هزيمة النظام بتعددنا وليس بتفرقنا. فقادة قواتنا قادوا وحدات مشتركة من عدة فصائل ، والآن قواتنا  تقاتل مع رفاق آخرين في المعارك التي تدور في دارفور ، نحن جزء اصيل من شعب دارفور وسنقف معه ولا تربطنا أي صلة في الموقف مع الذين في صف النظام وهذه قناعتنا. 

 

 *من اين تتحصلون على الدعم لتحقيق ما تسعون اليه؟

 

نحن مثلنا مثل أي حركة أو جبهة تقاتل في دارفور ، يحصل مقاتلونا على تمويلهم من الغنائم التي يكسبونها من معاركهم مع قوات النظام ويدفع أعضاء الجبهة بالخارج إشتراكات شهرية تساهم في تمويل العمل الداخلي كما هنالك مساهمات تصلنا من أصدقاء يتفقون معنا في الرؤية من ابناء دارفور ، وخلال الفترة الماضية إستطعنا بناء قوة معتبرة بإمكانيات ذاتية ، ويخوض مقاتلونا حرب " غوار " وهي لا تحتاج لدبابات ولكنها تحتاج لعزيمة وقناعة وهذه متوفرة وهذا يكفي. ونحن فصيل لم يتلق دعم من أي جهة  ، ولا حتى دعم إعلامي ، فرغم إننا لدينا سنوات في الميدان وقدمنا شهداء أمثال المقاتل القائد آدم الرآجي وآخرين كثر إلا إن الاعلام يظلمنا كثيراً ويصورنا كمجموعة قبلية ، وبصمودنا سيعرف الناس موقفنا وما يحققه على المدى البعيد .

 

*الا تتفق معى بانكم من غير الانضمام لحزب او حركة اخرى لديها الامكانيات لتنفيذ  كل ما ذكرت على الارض سوف يكون مصيركم الفشل؟

 

أعتقد إن الواقع السياسي في السودان مرشح لتحالفات وتكتلات قادمة ، وكذلك واقعنا في دارفور يحتاج لبلورة وحدة ما قائمة على مشروع سياسي ، ولكن كل ذلك لا يحدث بغرض حصول طرف على إمكانيات من طرف آخر بل نتوحد مع آخرين  لخلق إمكانيات من خلال الوحدة ، وهذه ضرورة الآن ولابد من توحيد المجهود السياسي والعسكري للحركات ، وبالتأكيد نحن نسعى للإلتقاء مع الآخرين ، لكن لن نضطر للدخول في تحالفات قسرية تفرضها علينا ظروفنا ، نحن نعمل بالممكن الذي لدينا وهو كثير ومتى ما توفرت ظروف أخرى للتحالف مع اي قوى أو تشكيل حزب في أي مرحلة من المراحل القادمة سنقرر وقتها وحسب المطروح أمامنا وحسب ظروفنا. وهنالك  قوى تربطنا معها قواسم مشتركة متى ما توفرت إمكانية للتحالف بيننا سنسعى لذلك من اجل شعب دارفور وشعب السودان وتحقيق حل شامل لصالح شعبنا .

 

* ماهي رؤيتكم لحل أزمة دارفور؟

 

نحن ننظر للأزمة في دارفور على إنها أزمة سياسية لا يمكن فصلها من الازمة السودانية كلها ، ونختلف في تعريف القضية على إنها صراع قبلي ، بل نتجاوز ذلك لاسباب الاحتراب القبلي . ولدينا فهمنا للتهميش ونرى إن الصراع القبلي هو نتيجة لإنعدام التنمية وللتهميش السياسي  ولذلك نرى إن حل الازمة في دارفور لابد أن يكون حلاً سياسياً يحقق تنمية عادلة لجميع شعب دارفور ويحل الصراعات القبلية بتوفير حلول حقيقية ترتبط بواقع دارفور.  ولا يمكن ان تحل الازمة في دارفور دون حلول شاملة للازمة السودانية ككل وإنصاف شعوب الهامش جميعها وتحقيق العدالة في ظل دولة وطنية ينعم جميع شعوبها بخيراتها. ولن تحل أزمة دارفور دون أن نعمل نحن أبناء دارفور لتحمل مسئولياتنا وأن نمسك كل ملفات الازمة بيدنا بما في ذلك ملف الصراع القبلي  والدخول في حوار حقيقي بين مكونات الإقليم ، هذا مع تحقيق العدالة الإنتقالية  ومحاكمة مجرمي الحرب في دارفور دون النظر لمواقعهم السياسية كشرط لبناء السلام.  

 

    

 

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

حـــوار
  • ترايو: لست رجل أميركا في الحركة
  • المسؤول السياسى لجبهة القوى الثورية المتحدة يوسف ابراهيم عزت: تربطنى بالشيخ موسى هلال علاقة دم ولحم و لكن...!!!
  • لا يستمع لوردي لأنه غنى لمايو.. عصام الترابي: سأعطي صوتي لأمي لو ترشحت لرئاسة حزب الأمة!
  • أنور الهادي نائب رئيس اتحاد أكتوبر يروي لـ( الصحافة) تفاصيل الإنتفاضة (1-2)
  • مراجعـــة الإتفاقيات...سيناريو الحل
  • مستشار رئيس الجمهورية منصور خالد: البعض يعتقد على عثمان باع القضية
  • أنور الهادي نائب رئيس اتحاد أكتوبر يروي لـ( الصحافة) تفاصيل الإنتفاضة (1-2)
  • حوار الشيخ النيل أبو قرون حول مراجعاته الفكرية وأحوال العالم (الحلقة الأولى)
  • حوار الشيخ النيل أبو قرون حول مراجعاته الفكرية وأحوال العالم (الحلقة الثانية)
  • ين ماثيو شول: اشعر بالفخر و الاعتزاز بان اكون تحت قيادة عرمان
  • القائد باقان أموم فى حوار متعدد المسارات
  • نضال يوسف كوة مكى: درست فى مدرسة مسيحية ووالدى لم يعترض على ذلك
  • شريف حرير: انا من حرض على الثورة فى دارفور
  • حوار الدكتور مارك لافرينج منسق لجنة خبراء الأمم المتحدة للسودان(1)
  • لوكا بيونق: واثقون من الفوز برئاسة الجمهورية
  • سيد شريف عضو المجلس الثوري لحركة تحرير السودان فصيل الوحدة في حوار لم ينشر ل((الصحافة)) حاورته من أمستردام / أمل شكت
  • موسى محمد أحمد::خلافاتنا في غاية البساطة لكن آمنة «اتغيرت»
  • حوار مع فاولينو ماتيب
  • وزير الخارجية الاريتري:هذه هي المشكلة التي ستواجه السودان
  • لقاء اوكامبو في قناة الجزيرة
  • البشير لـ«الحياة»: لا تسوية أو صفقة مع المحكمة الدولية
  • الوسيلة: لا توجد موانع تعيق سفر الرئيس للخارج.
  • مناوى فى حوار مع راديو مرايا
  • على الحاج:هذا الصحفى مرتشى وينسج حولى الأساطير ويقبض الثمن
  • ميلاد حنا:الجنوب سينفصل عن الشمال (مافيش كلام)
  • حوار الملفات الخاصة جدا مع دكتور على الحاج محمد حاوره عبر الهاتف عبدالباقى الظافر
  • النائب الأول، رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة.. «3-3»
  • وليامسون: نشجب ما يجرى للمدنيين فى دارفور و محكمة مجرمى الحرب لسنا طرفاً فيها ويجب ان لا تكون هنالك حصانة لاحد من منها
  • النائب الأول، رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة.. «2-3».. الجنوبيون لا يثقون في الشماليين.. وأنا احمل نفس الفكرة
  • النائب الأول رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة 1-3
  • د. لبابة الفضل .. من ظهر حمار الى ظهر الحركة الاسلامية..
  • خليل ابراهيم: نحن البديل المنتظر في السودان في ظل رفض الخرطوم للسلام
  • مصطفى احمد الخليفة فى حوار شامل
  • رئيس وزراء السودان السابق: يجب أن لا نضع جميع القيادات الحزبية في سلة واحدة.. هناك «الدرة» و«البعرة»
  • المتحدث الرسمي باسم البعثة المشتركة لحفظ السلام :القوات الهجين ترافق النسوة في الخروج إلى الاحتطاب
  • روجر ونتر مستشار حكومة الجنوب فى حوار الساعة من جوبا
  • حوار القناة القومية وأسئلة التنوع
  • مبروك:إتفاق الشرق يسير فى الإتجاه الصحيح ووالحكومة أثبتت جديتها فى التنفيذ
  • السفير المصري بالسودان:حلايب موضــوع مغلـق!!
  • الزهاوى إبراهيم مالك:الحرب الإعلامية الغربية أخطر مانواجه من حروب تستهدف وحدة السودان واستقراره
  • حوار مع الأستاذ / بحر ابو قردة رئيس حركة العدل والمساواة القيادة الجماعية ورئيس الجبهة المتحدة للمقاومة !!
  • حوار: أسرار 19 يوليو "انقلاب هاشم العطا" :لماذا وصف هاشم العطا بيان ثورته بالأرعن؟؟؟
  • حوار ساخن مع القيادى بالحركة الشعبية ازيكيل جاتكوث رئيس بعثة حكومة الجنوب فى واشنطن
  • حوار رئيس البرلمان السودانى من أسماء الحسينى
  • حوار مع الدكتور :جمال عبد السلام المدير التنفيذى للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب بالقاهرة
  • مبروك سليم: فتح مكتب لحركة تحرير السودان بإسرائيل لا يزيد أو ينتقص من عداوتها لبلادنا
  • الم نقل ان جبهة الشرق صنهة اريتري ؟ القيادي بجبهة الشرق صالح حسب اللة يستنجد باريتريا لتغيير القيا
  • اللواء توماس..أشهر ضابط مغامرات بالحركة الشعبية يقول:هجوم جوبا حقق مراده..ولم أقتل زملائي بالعنبر .
  • تيراب: السلطة الانتقالية فوضوية تحتاج للتصحيح وإلا...؟/حوار: فتح الرحمن شبارقة
  • محمد فتحى إبراهيم صاحب جائزة الحكم الرشيد:الجائزة رسالة أمل لإعادة الثقة للأفارقة بأنفسهم وبقارتهم السمراء
  • حوار صريح مع الأستاذ ميرغنى حسن مساعد القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي