صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


سلامات "أهل السودان" جميعا )3)/علي بشير – جدة
Oct 26, 2008, 20:24

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع


سلامات "أهل السودان" جميعا )3)
عالمة متخصصة في علم الاقتصاد الحلمنتيشي  (ب)
علي بشير – جدة
 
لا شك أن الجميع قد انبهر بذلك الفاصل الثقافي الهائل والبديع في البحوث الاقتصادية وتفاعل مع الاستعراض المذهل للنظريتين الاقتصاديتين (الخصخصة والتعداد) حيث أن هاتين النظريتين قد أحدثتا بالفعل هزة ضخمة وانقلابا جذريا في مناهج الفصول الدراسية بالجامعات والمؤسسات العلمية المتخصصة وكذلك في حوارات قاعات المنتديات العلمية والثقافية. هذه العالمة الأخطبوطية والباحثة النابغة (حرمي المصون) رسمت وشما فريدا  وبصمة خاصة ووظفت عبرهما قدراتها المبدعة مستخدمة الدراما والسريالية قي معالجة دراساتها ونظرياتها فجاءت مبهرة ومشوقة كما روايات أجاثا كريستا وأفلام الفريد هتشكوك. وما يسعدني بالفعل في كل هذا النجاح والجماهيرية التي حققتهما المدام التطابق الكامل مع الحكمة الشعبية (أن كل حرمة ناجحة ومشهورة لا بد أن يكون وراها بعل طرطور يعرف أن يدلدل اضنينه لكتفيه ويصفق ويهتف بأعلى صوته – براوه –براوه يا ست  .... بالطول بالعرض...مدامنا تهز الأرض).    
 
بعد أن بقيت متسمرا في الكرسي ساعات طويلة منصتا للعرض الأسطوري لنظريات الخصخصة والتعداد شعرت بالتعب والجوع ، وطلبت من المدام تايم آوت.. بريك للغذاء وشوية راحة. حرصت ألا افوت هذه الفرصة لأؤكد لها انه بعد كل استعراضا وفشخرتا وبهدلتا للعبد الضعيف فإنها لا تزال مرة البيت ومن واجباتا  الطبخ والغسيل وتكنيس البيت، وقلت يا ابوعلوة ما في داعي للحقد والتشفي يعني برضو عيب ومش وقته عشان تعدد ليها بالتفصيل كل واجباتا التانية.  الولية الرضيه الله يخليها برضو ما قصرت رغم هذا الاستفزاز جابت صينية غدا محترمة. عاينت في الصينية وأنا لا أزال تتقمصني روح الشوفنية والمرجلة والتشفي. قلت انتهز الفرصة وأوريها ليك انو أنا راجل البيت وابو الشوارب- وبرغم تصنيفها لي كفاقد سكاني- لا زلت أملك الحق الحصري في انفخ واشخط واخبط التربيزة بكعب الجزمة (اكرمكم الله) وفوق ذلك احلف بالطلاق. صحت فيها بأعلى صوتي ( أنا بس عايز أعرف ليه تاني يوم غدا رجله؟؟؟ مش امس اتهرينا رجله؟؟؟ غدا رجله يومين ورا بعض ؟؟؟ ما في ذوق....ما في أدب ....ما في احترام؟؟؟؟)--- يعني أي كلام، بس تلكيلة وفش غبينة. المفاجأة إنها قابلت كل هذا الانفعال بهدوء كأنها تعلم أنني أحاول الدخول في معركة وهمية من غير معترك. ردت قائلة ( أنا آسفة يا حبيبي... معليش نسيت اشرح ليك النظرية الأخيرة بتاعت إدارة مخزون المواد التموينية عشان دي فيها اجابة مقنعة لموضوع غدا الرجلة المتكرر أمس واليوم ،  معليش يا حبيبي نستحمل شويه عشان احترام قدسية النظرية الرجلة دي حتكون غدانا كمان التلاتة ايام الباقية من الأسبوع دا).

لا حول ولا قوة إلا بالله العظيم .. تاني نظرية وكمان معاها علف رجلة خمسة أيام ورا بعض.

( قبل يا حبيبي ما نبدأ في نظرية إدارة الموارد التموينية كدي أسألك.. انت أبدا سمعت بفايو ولايفو ؟؟؟؟)                   أجبتها مترددا  وفي حرص شديد خوفا من أن يكون السؤال دا شرك جديد عايزه تؤكد بيه فعلا انو زوجها الغلبان دا لازم يكون متخرج من مدرسة حلاق الجامعة حمودة العركي... قلت ليها ( والله أنا ما متأكد ميه في الميه ... لكن أعتقد انو سمعت بيهم في قناة الجزيرة الرياضية  ...يا ربي يمكن يكونوا لاعبين برازيليين في الدوري الاسباني ؟؟؟؟).   

ياخي انت وقت حريص وخايف من المقالب ... الفلسفه واللقافه العليك شنو ؟؟؟...ما تقول ما عارف وبس،، وكفى الله المؤمنين شر القتال؟؟؟؟

المهم الوليه فوتتا هذه المرة ، فقط ابتسمت ابتسامة خبيثة وقالت (تاني بوندزليقا؟؟؟؟) 

ثم استرسلت قائلة (يا حبيبي فايفو لايفو دي نظرية اقتصادية محاسبية في إدارة مخزون المستودعات Inventory stock Control Theory  خلاصتها أن ما يدخل المستودع أولا يخرج أ ولا First In First Out    والمعنى التطبيقي للنظرية انك بداية هذا الشهر جبت من الملجة رجلة وبدنجان وفي نص الشهر جبت بطاطس وباميه. عشان كده انو التدبير العلمي المرتبط بهذه النظرية يقتضي انو نصرف الرجلة أولا وبعدين نشوف بقية مواد الخضارات التانية).

اللهم لا شماته .... يعني خلاص حبكت مره واحده  وبقينا ناكل بكتاب ابله نظيره حسب جدول الضرب واللوغريثمات ؟؟؟؟.. أظهرت لها امتعاضي من هذه النظرية لأنني إذا أبديت مجرد إعجاب أو قبول بها معناه انو اكون جاهز كل شهر نوفمبر القادم لغدا براطيش (بدنجان ).   

وأخيرا لم أجد إلا أن اختم في كل ضعف واستسلام تعليقا على إصرارها على تطبيق النظرية وكبسي بالرجلة حتى ينتهي مخزونها في الثلاجة ، وقلت لها (عاد نحن نقدر نعترض على العلم؟؟؟ ما العلم نور وزهور وعطور اقتحموا المجال؟؟  خلاص رجلة رجلة عشان الداخل أولا لازم يخرج أولا..... بس إن شاء الله يخرج كذلك مع الإخراج عشان ما تخرج روحنا بسبب تكلس وانسداد الشرايين بالمواد الحديدية.... ).

 

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج