صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


قطر.. صناعة سلام دارفور /عواطف عبداللطيف
Oct 23, 2008, 05:37

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 قطر.. صناعة سلام دارفور

·   لا اعتقد ان هناك من لايلم  بمشكلة دارفور تلك البقعة التي كانت حتى وقت قريب وكأنها خارج خارطة العالم لانعدام أسباب الحياة العصرية وكأن آلة العمار والنماء لا تعرف طريقها  أنسانها فقير لله لم يشغل ذهنه إلا بأسباب الحياة الاساسية بحث عن الكلى ء والماء ليجد نفسه في تطورات متسارعة تحت دائرة الاضواء الصاخبة والكاميرات النهمة التي استخدمته  كمادة  " مسلية  " للبعض "  وموجعة حد الارق "  لاخرين فدارفور عندهم كعذراء انزلقت ساقها في لجة ماء وقت الظهيرة فما ان غطتها إلا واستبيحت عورتها ...

·   ان اي نهار تسطع شمسه على تلك دارفور الحبيبة تتشكل فيه عقد جديدة  وهي نموذج للصراع المحلي الاقليمي الدولي المفكك والمترابط وأنسانها وطفلها ونسائها يدفعون ضريبة صراع مصنوع بايدي الالة العالمية الرخيصة.. فالدارفوري كان يزرع ويحصد ويرعى ابقاره ونياقة لكنه اليوم مرتهن لحبيبات من الذرة والحليب والعدس " عطايا " تتدفق بين يديه من منظمات ومؤسسات لها اجندتها وآلياتها وبرغم ذلك فالجوع والعطش يفتك بمعدته  وهو تحت وهج كاميرات تستبيح خصوصيته ولا تشبع ولا تكل ولا تمل ..

·   هناك تفاؤل كبير بان تتمكن قطر من حلحلت المشكلة والمؤشرات تقول انها ما امسكت بهذه المبادرة  إلا وهي على يقين بان مفاتيح القضية " نبل مقصد الدوحة " فليس لقطر منفعة غير المنفعة العامة في استقرار هذا الجزء من العالم كما انها تتحرك بمساندة من منظومة دولية واقليمية ارتضتها لنفسها .. ان العالم كله تابع جولة الوفد القطري برئاسة المحمود  للاستماع لاطراف النزاع فحط رحاله بالخرطوم ثم جنوب السودان فدارفور معلنا ان البداية لابد ان تكون لاسكات صوت المدافع لتوفير ارضية صلبة للتحاور والالتئام  ...  ان الاستماع لكل الاطراف هي نقطة البداية ثم يأتي بعدها استصحاب نتائج مؤتمر " اهل السودان " الذي انطلق بمدينة كنانة وسط السودان ..

·    ان سلام دارفور صناعة ..  وصناعة مكلفة جدا ودارفور تستحق العناء والجهد لانها ارض غنية بأنسانها قبل ان تكون بيئة صالحة للعيش   ... ان كل مخلص للبشرية لابد ان يدعم مبادرة الدوحة وان يحض ضميره ويوقظ عقله ليتقبل الحوار والتفاوض ولا نعتقد ان كل خيوط الحل بأيدي الحكومة السودان  وحدها ... بمعنى ان الحركات المسلحة لابد ان تتقدم هي الاخرى خطوات للامام وتطرح رؤياها وتقدم تنازلات لاجل السلام .

·    ان" الدوحة " انطلقت بكل قوتها ورصيدها الذي بنته بجهد أميرها وربان سفينتها التي اشرعت للابحار اقليميا ودوليا  ... ان انسان قطر الذي يحقق النجاحات السياسية والاقتصادية والاجتماعية لن  يرض بغير سلام كامل لدارفور رغم المتاريس والاشواك التي وضعت في طريق هذه المبادرة الكريمة .

·    ان المبادرة القطرية نابعة عن قناعات أنسانيه متقدة في اذهان رجالات قطر وتاريخها السياسي يشهد لها فليس حصريا دورها الانساني في قارة اسيا وايقادها   لشعلة  السلام في دولة لبنان ...  اذن لابد ان يعي قادة الحركات المسلحة ان هذه فرصة ذهبية يجب ألا تهدر وتتلكأ ...  فجسم دارفور مسخن بالجراح " وذئاب مفترسة " تريدها وليمة دسمة لاجندتها لذلك لابد من الارتكان للحس القومي الانساني والجلوس لطاولة التفاوض المهيأة بكل ما تملك قطر من قدرات سياسية  واقتصادية وفكرية وانسانية . 

·   إن الدوحة التي قادت مبادرات لحوار الاديان والانفتاح على الثقافات والحضارات وفي جعبتها تجارب ناجحة لملمت الفرقاء قادرة على صناعة سلام حقيقى فى  دارفور وهذا يتطلب مشاركة فاعلة من كل الاطراف خاصة الحركات المسلحة لتتفق على ارضية ورؤية موحدة كما يتم الان من خلال مبادرة " اهل السودان " ليأتي هذا السلام نظيفا وقوميا ليس فيها خاسر اومنتصر  لينطلق قطار التنمية الشاملة .. ذلك لان انسان دارفورمتعطش للسلام والامن والبناء  .

·       عواطف عبداللطيف   awatief       قطر

همسة :  كل من يعتقد ان البنادق ستأتي بالحلول هو خارج المنظومة الانسانية.


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج