صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
 
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


بخصوص الهكر ./Shawgi Badri
Oct 23, 2008, 03:49

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 

بخصوص الهكر .

 

قبل خمس سنوات قام شخص وضح انه لم يسمح له بالاشتراك فى سودانيز اون لاين بهكر الموقع واستعرض عضلاته وتحدى بكرى ابو بكر والجميع . والآن يعيد التاريخ نفسه . قبل فتره هكرت سودانيات وتعب الاخ خالد الحاج فىارجاع الامور للوضع الطبيعى وهكرت اغلب المواقع السودانيه ولا ادرى لماذا . ولهذا اعيد هذا الموضوع الذى كتب قبل خمس سنوات .

,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

 

بين ريره والصفيه

 

لي ود اخوي الهكرنجي ولي اهل البورد .

في التركيه صار ود ابسن مديراً علي الخرطوم فقصده احد اهلنا من بسطاء البطانه شاكياً . الاان ابسن لم يجد له حقاً فيما طلب . فانصرف الشكري صامتاً عابساً فناداه ابوسن وطيب خاطره وقضي امره ثم سأله انت يا شقي الحال كنت بتدور تمشي تسوي شنو .؟ وبعد الحاح علي الشكري . بس كنت بدور امشي أولع كدوسي بين ريره والصفيه .

ابو سن حس بأن الشكري عند انصرافه كان ينوي شراً واشعال نار في البطانه كان يسبب خراباً للزرع والضرع والحياه البريه .

والآن عندما تشتعل النيران في كلفورنيا بطريقه تكاد تكون سنويه السبب في اغلب الاوقات هو الحقد الاجتماعي فالمهاجرين من لاتين امريكا وفقراء امريكا يحسون بأنهم خارج المنظومه ويبدو ان ود اخوي الهكرنجي انو خارج المنظومه فلندخله معنا وهذه دعوه له اذا وافق الاخرون . واهلنا قالوا الليك ليك وكان بقه لين العشر سوي فوق عينيك . ولا داعي لتوجيه الشتائم والنعوت والصفات .

عمنا العمده بشير مصطفي عمده كساب وشقيق الناظر بكر في النيل الازرق كان يقضي اموره بالحكمه فعندما لم يجد الاحترام من مساعد الحكيم ارسل له هديه في الصباح وعندما حضر المفتش في الظهر كانت الشفخانه مقفوله ومساعد الحكيم سكران . وعندما اختلف مع المأمور المصري المتقطرس قال للمدير البريطاني عندما سأله عن المأمور فقال زول ود ناس وعالم عرفنا بعظمه مصر والزعيم سعد زعلول ومصطفي كامل . فنقل المأمور . وعندما سؤل عن المفتش البريطاني الجديد وبقيه المفتشين قال للمدير كلهم كويسين بس الا الجنا ده طول فنقل المفتش .

فلا داعي للشتائم الكيشوتيات . فالنعمان عندما لم يستطع جنده ورعاته ان يمسكوا بالمعيدي الذي كان ينهب ابله ويقتل جنوده امنه علي نفسه وانعم عليه . الا ان المعيدي لم يكن الفارس الضخم القوي الذي كان يتخيله فلقد كان فصيراً نحيلآ ولذا قال النعمان ما صار مثلا . تسمع بالمعيدي خير من تراه .

يا ود اخوي الهكرنجي يعني من كل بوردات الدنيا دي ما لقيت غير حق اهلك ده؟ ياخي ما تشوف ناس السي أي ايه او الامن السوداني العندو كمبيوتر مسجلين فيهو كل معارض و شريف سوط ليهم كمبيوتراتهم . ولا بس فلاحتي في ود مرتي؟ .

بعض اخوانا الاجانب من اليوغسلاف والالبان يتعبوا ويشقوا بعد سنين من الحرمان يعملوا ليهم قهوه او ملهي يجو اولاد اهلهم يتفرعنوا ويكسروها . اذكر صديقي ميلان يقول لاهله الصرب ليه ما بتمشوا للسويديين ولا عشان عندهم حراس في الباب الواحد وزنوا 120 كيلو عضلات وفقرتوا بس تسد الباب ولا عشان عارفين انا ما ممكن اجيب ليكم البوليس .

ارجو ان يتوقف الامر هنا وليس هنالك داعي للتصعيد . محلج كان تفشجي طيله عمره في الجيش يعني بصلح السلاح وفي اخر ايامه في الخدمه كان مريضا في المستشفي فاكتشف الطبيب في السلاح الطبي شلالي ان محلج يحضر العرقي في تيرمس الشاي فأصر علي طرده وعقابه فقال له محلج ( ياخي دي عيونك ولا عيون اختك ) فثار شلالي وأصر علي طرده من الخدمه فقال له حمد النيل ضيف الله قائد الجيش السوداني كلام ذي ده مع العساكر مفروض تتظاهر بانك ما سمعتوا عشان ما يحصل مواجهه حتي اذا كسبتها حتكون خسران وبعدين محلج ده شغال في الجيش ده من ما كان ولد صغير نص تعيين . انت بتعرف تصلح سلاح ؟ .

 

البورد ده بقه لامي الناس وباقي التايه والشايه والشونقاقه . ولا انت عايز( سراره اللعوت البتلاقوا في الحرق والموت) .

ومش حنواصل . شوقي...


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

مقالات و تحليلات
  • تشارلز تيلور يكتب من لاهاي هاشم بانقا الريح*
  • تنامي ظاهرة اغتصاب الاطفال ...! بقلم / ايـليـــا أرومــي كــوكــو
  • مؤتمر تمويل التنمية/د. حسن بشير محمد نور - الخرطوم
  • بين مكي بلايل والعنصرية والحركة الشعبية /الطيب مصطفى
  • قالوا "تحت تحت" الميرغنى ماااااا "داير الوحدة"/عبد العزيز سليمان
  • الصراع الخفي بين إدارة السدود والمؤتمر الوطني (4-12) بقلم: محمد العامري
  • قواعد القانون الدولى المتعلق بحصانات رؤساء وقادة الدول/حماد وادى سند الكرتى
  • هل يصبح السيد مو ابراهيم حريرى السودان بقلم: المهندس /مطفى مكى
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • الجدوي من تعديل حدود اقليم دارفور لصالح الشمالية/محمد ادم فاشر
  • صلاح قوش , اختراقات سياسية ودبلوماسية !!؟؟/حـــــــــاج علي
  • أبكيك حسن ساتي وأبكيك/جمال عنقرة
  • نظامنا التعليمي: الإستثمار في العقول أم في رأس المال؟!/مجتبى عرمان
  • صندوق إعادة بناء وتنمية شرق السودان .. إنعدام للشفافية وغياب للمحاسبة /محمد عبد الله سيد أحمد
  • )3 مفكرة القاهرة (/مصطفى عبد العزيز البطل
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان: الصادق حمدين
  • جامعة الخرطوم على موعد مع التاريخ/سليمان الأمين
  • ما المطلوب لإنجاح المبادرة القطرية !؟/ آدم خاطر
  • الجزء الخامس: لرواية للماضي ضحايا/ الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • مبارك حسين والصادق الصديق الحلقة الأولى (1-3) /ثروت قاسم
  • ماذا كسبت دارفور من هذه الحرب اللعينة !!/آدم الهلباوى
  • الأجيال في السودان تصالح و وئام أم صراع و صدام؟؟؟ 1/2/الفاضل إحيمر/ أوتاوا
  • النمـرة غـلط !!/عبدالله علقم
  • العودة وحقها ومنظمة التحرير الفلسطينية بقلم نقولا ناصر*
  • المختصر الى الزواج المرتقب بين حركتى العدل والمساواة والحركة الشعبية لتحرير السودان /ادم على/هولندا
  • سوداني او امريكي؟ (1): واشنطن: محمد علي صالح
  • بحث في ظاهـرة الوقوقـة!/فيصل على سليمان الدابي/المحامي/الدوحة/قطر
  • سقوط المارد إلى الهاوية : الأزمة مستمرة : عزيز العرباوي-كاتب مغربي
  • قمة العشرين وترعة أبو عشرين ومقابر أخرى وسُخرية معاذ..!!/حـــــــــــاج علي
  • لهفي على جنوب السودان..!! مكي المغربي
  • تعليق على مقالات الدكتور امين حامد زين العابدين عن مشكلة ابيي/جبريل حسن احمد
  • طلاب دارفور... /خالد تارس
  • سوق المقل أ شهر أسواق الشايقية بقلم : محمدعثمان محمد.
  • الجزء الخامس لرواية: للماضي ضحايا الأستاذ/ يعقوب آدم عبدالشافع
  • صاحب الإنتباهة ينفث حار أنفاسه علي باقان أموم/ الصادق حمدين
  • رحم الله أمناء الأمة/محجوب التجاني
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • وما أدراك ما الهرمجدون ؟! !/توفيق عبدا لرحيم منصور
  • الرائحة الكريهة للإستراتيجي بائتة وليست جديدة !!! /الأمين أوهاج – بورتسودان
  • المتسللون عبر الحدود والقادمون من الكهوف وتجار القوت ماشأنهم بطوكر /الامين أوهاج