صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
 
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


الوزير: ثورة التعليم دفعت بطلاب قليلي الفائدة
Oct 20, 2008, 14:20

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

قال إن الخريج غير قابل للتوظيف بالداخل والخارج

الوزير: ثورة التعليم دفعت بطلاب قليلي الفائدة

"الرأي العام"

الخرطوم: اماني إسماعيل

كشفت وزارة التعليم العالي والبحث العلمي عن ادخال تغييرات مهمة في البنية التحتية الحالية لنظام التعليم العالي وإعادة النظر في قانون تنظيم التعليم العالي لعام 1990م.
وقال د. بيتر أدوك وزير التعليم العالي والبحث العلمي في المؤتمر الصحفي الذي عقده أمس بمركز الخدمات الصحفية حول قضايا التعليم العالي إن بعض الجامعات تفتقر إلى مقار خاصة بها، والبعض في المدارس الثانوية ومدارس الأساس، واضاف كثير منها لا يملك قاعات ومكتبات ومعامل مناسبة، وأماكن سكن لطلابها، بجانب عدم وجود أعضاء هيئة تدريس بالقدر الكافي.
وكشف الوزير عن وجود مشاكل وتدهور لا يجوز غض النظر عنه، وتدنٍ في المستويات الأكاديمية، وقال ان الخريج غير قابل للتوظيف داخل وخارج السودان.
وأشار إلى أن نتيجة ثورة التعليم العالي تخريج مجموعة من الطلاب بدرجات علمية قليلة الفائدة ومشكوك في قيمتها الأكاديمية، وأشار إلى أن التوسع في التعليم العالي عمق من تحيزه للحضر ضد الريف والفئات الميسورة ضد الفقراء، ووصف الوضع ب (المزري) مؤكداً على ضرورة تحويل المؤسسات الناتجة عن التوسع الأفقي إلى تعليم عال نوعي يتسم بالتميز والملاءمة.
وقال الوزير إن التحول النوعي يتضمن صياغة مؤسساته لتصبح أكثر تنوعاً وتميزاً وعدالة في فرص الوصول إليها، وإعادة صياغة دور مؤسسات التعليم العالي الأهلية والأجنبية ليصبح مكملاً لوظيفة التعليم العالي الحكومي.
وأشار إلى ضرورة تقييد القوانين والنظم التي تخول للوزارة التوجيه لراعي التعليم العالي بتعيين رؤساء مجالس الجامعات ومديريها ونوابهم لتصبح مؤسسات التعليم العالي ديمقراطية، ويكون الإنتخاب بدلاً عن التعيين أساساً لتبؤ المناصب القيادية فيها ولتصبح إتحادات الطلاب جزءاً لا يتجزأ من السياسة الجامعية على مستوى مجلس الجامعة.
ووصف أدوك الممارسة الحالية لتمويل التعليم العالي بأنها بالية ولا تتناسب مع التغيرات التي طرأت عليه، وطالب بتقديم مشروع اعانات للطلاب كما هو معمول به في كثير من بلدان العالم، وأكد ضرورة إرجاع جامعات جوبا واعالي النيل وبحر الغزال فورا وفي أسرع فرصة للجنوب، وكشف عن إتخاذ القرارات والتدابير الإدارية والمالية اللازمة من قبل حكومة الجنوب لإرجاعها.
من جانبه دافع د. عمر محمد توم الأمين العام لوزارة التعليم العالي عن سياسات التعليم العالي وأشار إلى أنه يختلف في الرأي مع الوزير، مؤكدا أن ثورة التعليم العالي أدت إلى التوسع في التعليم العالي في الولايات والريف وفق سياسات نشر التعليم خاصة المقاعد المخصصة للولايات الأقل نموا والمقاعد المخصصة لولايات دارفور وللولايات الجنوبية، مؤكدا ضرورة الرجوع إلى الإحصائيات.
واعترف د. عمر بوجود سلبيات صاحبت السياسات وأن الوزارة أعلنت منذ عامين برنامجاً للتجويد والجودة في مخرجات التعليم العالي، وذلك بعد ان ادت السياسات أهدافها بنشر التعليم العالي، وأشار إلى أنه تم قيام جامعة المستقبل العام الماضي وذلك للتحول إلى مرحلة الجودة.
وأشار إلى أن الوزارة أصدرت لائحة جديدة فيما يتعلق بقيام أفرع الجامعات وذلك بموافقة الدولة المضيفة، وقال أنه لم يسمع بان إحدى الجامعات قامت بفصل طلاب لأسباب سياسية، مؤكدا ان الوزارة لا تتدخل في لائحة السلوك، وأن الجامعات لديها قوانين تحكمها، وأشار إلى وجود مشاكل تتعلق ببعض الدبلومات الخاصة بالكليات الأهلية حيث تتجه إلى الدبلومات الأدبية لقلة التكلفة وسهولة التحضير، وأشار إلى أن الوزارة تتجه إلى الكليات التقنية خاصة الهندسة والتي تخدم قضايا التنمية والتخصصات التي تحتاج إليها، ودعا الحكومة لدعم الجامعات الموجودة في الخرطوم وجوبا وبحر الغزال وأعالي النيل لأنها جامعات قومية، مؤكدا ان التمويل يمثل العائق الأساسي لنقل تلك الجامعات إلى الجنوب ولا يزال.

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

اخر الاخبار
  • s
  • حركة جيش تحرير السودان " قيادة الوحدة " تعلن رسميا إعفاء القائد العسكري صالح محمد جربو من مهامه و تعلن حالة الطوارىء وسط الجيش
  • وفد من برلمان جنوب السودان يصل القاهرة
  • البشير وساركوزي.. لقاء المواجهة
  • مؤتمر حقوق الانسان و الحريات الدينية يتحول الى مواجهة ما بين شريكى الحكم فى السودان
  • مركز القاهرة يدين اعتقال مدافعين عن حقوق الإنسان بالسودان ويطالب بالإفراج الفوري عنهم
  • برقية عزاء من التحالف الديمقراطي بامريكا
  • دارفور استمرار لغة الرصاص ،، فشل (اهل السودان)
  • بدأ عدها التنازلى الإنتخابات...والدعم الخارجي
  • توقيف ناشط سوداني بتهمة اجراء اتصالات مع المحكمة الجنائية الدولية
  • أطفال السودان في مسابقة اليوسى ماس العالمية بماليزيا
  • ندوة هامة يوم الثلاثاء بدار حزب المؤتمر السوداني
  • اتلحالف الوطني السوداني ينعي د.عبد النبي
  • إدوارد لينو : المؤتمر الوطني يسعى لإعادة قانون الطوارئ
  • اطفال السودان بحرزون 12 كأسا في مسابقة اليوسيماس بكوالالمبور
  • شكر وعرفان من حزب الامة بالقاهرة
  • البشير، ديبي...لقاء التسوية
  • مكتب إتصال حكومة جنوب السودان بالقاهرة ينعى د. عبدالنبي
  • الامة القومى بهولندا ينعى الامين العام
  • عبير مذيعة نون النسوة تفتح معرضها الخاص وسط اقبال كبير من السودانيين
  • سفر القاضي للحج يؤجل محكمة غرانفيل
  • جنوب السودان الأعلى عالمياً في وفيات الولادة
  • رابطة الإعلاميين السودانيين بالرياض تحتسب أمين حزب الأمة
  • السفير القطرى يطالب السودانيين بضرورة العمل لتحقيق الوحدة والإستقرار
  • حركة العدل والمساواة السودانية تنعى فقيد البلاد د.عبد النبى على احمد
  • الأمانة العامة لطلاب حزب الأمة القومي بجمهورية مصر العربية تنعي الدكتور الفقيد/ عبدالنبي علي أحمد
  • حزب الأمة الفومى بمحافظة البرتا-كندا ينعي د.عبد النبي علي احمد
  • جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى الأمين العام لحزب الأمة د.عبدالنبي علي احمد
  • حزب الأمة القومي بمصر ينعي الدكتور / عبد النبي علي أحمد
  • دوريـــــة حـقـــــوق الإنسـان الســــودانى
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان ... نعى واعتذار ....وداعا د. عبد النبى على احمد
  • سليمان حامد في حوار مع «الصحافة» لا حوار مع النظام في ظل القوانين الاستثنائية
  • مختارات من الرؤية السياسية لحركة تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي
  • الصادق المهدي: الولايات المتحدة تدعم التمرد بهدف استعادة امتياز النفط من الصين
  • ترايو: لست رجل أميركا في الحركة
  • كم من حقل كامن فى حفنة بذور : اهلا محجوب شريف فى الامارات
  • اجتماع رابطة فشودة بمصر
  • ندوة للسيد أحمد ابراهيم دريج بالقاهرة
  • اقسم حزنك بينى وبينك.. نداء إنسانى
  • ندوة الصحفيين السودانيين بالرياض