صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
 
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


السودان يطلق مبادرة سلام بشأن دارفور والمتمردون يقاطعونها
Oct 17, 2008, 07:31

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

السودان يطلق مبادرة سلام بشأن دارفور والمتمردون يقاطعونها

الخرطوم (رويترز) - أطلق الرئيس السوداني عمر حسن البشير الذي اتهمه ممثل الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية بارتكاب جرائم ابادة جماعية مبادرة يوم الخميس لاحلال السلام في دارفور.

ورفض المتمردون مبادرة الرئيس السوداني ووصفوها بأنها خدعة علاقات عامة وقاطعوا اطلاقها.

لكن البشير الذي كان يتحدث الى مندوبين من الجامعة العربية والاتحاد الافريقي ومصر وليبيا وقطر وعدد من الاحزاب السياسية السودانية قال ان المبادرة جادة.

وقال انه رغم المصاعب والعقبات فانه يعلن تصميمه على التوصل الى حل نهائي هذه المرة.

وقال البشير ان الحل سيستند الى مباديء من بينها انهاء العنف ودعم العودة التلقائية لمئات الاف النازحين الذين هربوا من منازلهم منذ اندلاع الصراع في دارفور في عام 2003 .

وقال مسؤولون حكوميون ان الاحزاب السودانية المختلفة التي هي جزء من المبادرة ستعد توصيات بشأن كيفية حل الصراع في الاسبوع القادم.

وقال متمردو دارفور ان البشير يحاول فقط تجنب اصدار امر اعتقال من المحكمة الجنائية الدولية من خلال اظهار انه يحاول حل الصراع.

وقال عبد الواحد محمد النور الذي يرأس فصيلا من حركة تحرير السودان "انهم يريدون فقط كسب الوقت." وأضاف "هم يريدون اظهار ان هناك عملية سلام... لكن الحقيقة على الارض هي انهم يقتلون الناس."

وتعهد البشير بمزيد من التعاون مع القوة المشتركة من الامم المتحدة والاتحاد الافريقي لتأمين مرور قوافل المساعدات بالاضافة الى انفاق ما يصل الى 350 مليون دولار على تطوير المنطقة حتى نهاية عام 2009 .

وتتزعم الجامعة العربية بالاشتراك مع الاتحاد الافريقي جهودا للتمهيد لجولة اخرى من محادثات السلام بين الحكومة السودانية وجماعات المتمردين وهذه المرة في قطر.

واشار جبريل باسول المبعوث المشترك للامم المتحدة والاتحاد الافريقي الى دارفور الى مقاطعة المتمردين لكنه قال ان جهود البشير اساسية لاحلال السلام.

وقال "أعتقد ان هذه المبادرة هي المبادرة الرئيسية لان السلام يحتاج الى التزام الحكومة وهذه المبادرة التزام جيد جدا."

وكان البرتو فرنانديز القائم بالاعمال الامريكي في السودان أكثر تشككا.

وقال "اذا كانت هذه عملية حقيقية واذا كانت بداية تغيير حقيقي وتغير جوهري في الطريقة التي يتم بها التعامل مع دارفور فانها ستلقى تأييدا من الشعب."

واضاف "لكن توجد مشكلة. الحكومة تفتقد للمصداقية بسبب السنوات الخمس الماضية. لذلك توجد شكوك في عقول كثير من الناس ... وهذا لا يعني انه لا يمكن التغلب عليها."

ويقدر خبراء دوليون ان الحرب في دارفور ادت الى قتل 200 الف شخص واخراج 2.5 مليون اخرين من منازلهم منذ لجأ متمردون معظمهم من غير العرب الى السلاح ضد الحكومة في عام 2003. ويقول السودان ان عدد القتلى عشرة الاف ويتهم وسائل الاعلام الدولية بالمبالغة في حجم الصراع.

وأخذت الازمة منحنى جديدا في وقت سابق هذا العام عندما طلب كبير ممثلي الادعاء في المحكمة الجنائية الدولية من القضاة اصدار امر اعتقال ضد البشير واتهمه بأنه العقل المدبر وراء حملة ابادة جماعية في دارفور. ويقول السودان انه لا يعترف بالمحكمة.

وحث كل من الجامعة العربية والاتحاد الافريقي مجلس الامن الدولي على عرقلة أي لائحة اتهام ضد البشير لتجنب تدمير محاولات انهاء الصراع في دارفور.

لكن جماعات المتمردين قالت انها لديها شكوك بشأن حياد أي جهود يتزعمها العرب لانهاء الازمة.

وقال سليمان جاموس وهو عضو بارز في جيش تحرير السودن - فصيل الوحدة "نحتاج الى الاقتناع بأنهم طرف محايد اولا."

من علاء شاهين


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

اخر الاخبار
  • s
  • حركة جيش تحرير السودان " قيادة الوحدة " تعلن رسميا إعفاء القائد العسكري صالح محمد جربو من مهامه و تعلن حالة الطوارىء وسط الجيش
  • وفد من برلمان جنوب السودان يصل القاهرة
  • البشير وساركوزي.. لقاء المواجهة
  • مؤتمر حقوق الانسان و الحريات الدينية يتحول الى مواجهة ما بين شريكى الحكم فى السودان
  • مركز القاهرة يدين اعتقال مدافعين عن حقوق الإنسان بالسودان ويطالب بالإفراج الفوري عنهم
  • برقية عزاء من التحالف الديمقراطي بامريكا
  • دارفور استمرار لغة الرصاص ،، فشل (اهل السودان)
  • بدأ عدها التنازلى الإنتخابات...والدعم الخارجي
  • توقيف ناشط سوداني بتهمة اجراء اتصالات مع المحكمة الجنائية الدولية
  • أطفال السودان في مسابقة اليوسى ماس العالمية بماليزيا
  • ندوة هامة يوم الثلاثاء بدار حزب المؤتمر السوداني
  • اتلحالف الوطني السوداني ينعي د.عبد النبي
  • إدوارد لينو : المؤتمر الوطني يسعى لإعادة قانون الطوارئ
  • اطفال السودان بحرزون 12 كأسا في مسابقة اليوسيماس بكوالالمبور
  • شكر وعرفان من حزب الامة بالقاهرة
  • البشير، ديبي...لقاء التسوية
  • مكتب إتصال حكومة جنوب السودان بالقاهرة ينعى د. عبدالنبي
  • الامة القومى بهولندا ينعى الامين العام
  • عبير مذيعة نون النسوة تفتح معرضها الخاص وسط اقبال كبير من السودانيين
  • سفر القاضي للحج يؤجل محكمة غرانفيل
  • جنوب السودان الأعلى عالمياً في وفيات الولادة
  • رابطة الإعلاميين السودانيين بالرياض تحتسب أمين حزب الأمة
  • السفير القطرى يطالب السودانيين بضرورة العمل لتحقيق الوحدة والإستقرار
  • حركة العدل والمساواة السودانية تنعى فقيد البلاد د.عبد النبى على احمد
  • الأمانة العامة لطلاب حزب الأمة القومي بجمهورية مصر العربية تنعي الدكتور الفقيد/ عبدالنبي علي أحمد
  • حزب الأمة الفومى بمحافظة البرتا-كندا ينعي د.عبد النبي علي احمد
  • جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى الأمين العام لحزب الأمة د.عبدالنبي علي احمد
  • حزب الأمة القومي بمصر ينعي الدكتور / عبد النبي علي أحمد
  • دوريـــــة حـقـــــوق الإنسـان الســــودانى
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان ... نعى واعتذار ....وداعا د. عبد النبى على احمد
  • سليمان حامد في حوار مع «الصحافة» لا حوار مع النظام في ظل القوانين الاستثنائية
  • مختارات من الرؤية السياسية لحركة تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي
  • الصادق المهدي: الولايات المتحدة تدعم التمرد بهدف استعادة امتياز النفط من الصين
  • ترايو: لست رجل أميركا في الحركة
  • كم من حقل كامن فى حفنة بذور : اهلا محجوب شريف فى الامارات
  • اجتماع رابطة فشودة بمصر
  • ندوة للسيد أحمد ابراهيم دريج بالقاهرة
  • اقسم حزنك بينى وبينك.. نداء إنسانى
  • ندوة الصحفيين السودانيين بالرياض