صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
 
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


تقرير لجنة تقصى الحقائق بشأن أحداث كلمة واختطاف طائرة (صن إير)
Sep 25, 2008, 20:20

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

 

 

 

 

 

 

 


 تقرير لجنة تقصى الحقائق بشأن أحداث كلمة واختطاف طائرة (صن إير)

 

فور وقوع أحداث كلمة بتاريخ 25/8/2008 قامت هيئة محامي دار فور بتكوين لجنة لتقصى الحقائق من منسوبيها بمدينة نيالا بولاية جنوب دار فور لكشف الحقائق المجردة وتوصلت لجنة تقصى الحقائق للآتى:

تقرير لجنة تقصى الحقائق بشأن أحداث كلمة:-

أولاً: خلفية مختصرة عن معسكر كلمة:

·  يقع معسكر كلمة لنازحي ولاية جنوب دار فور عامة وقرى ما حول مدينة نيالا خاصة على بعد مسافة (12) كيلو متر تقريباً شرقي مدينة نيالا ويضم المعسكر حوالي (95) ألف نازح .،(70%) من النازحين أطفال ونساء وشيوخ عجزة وغالبية النازحين بالمعسكر ينتمون إلي قبيلة الفور والتي تضرر أفرادها كثيراً من تداعيات الأحداث التي نشبت بدا فور في الفترات الأخيرة المنصرمة خاصة في ظل الصراع المسلح بين الحكومة والحركات المسلحة الدار فورية (من عام 2003 إلى الآن) .إضافة إلي ذلك تتواجد مجموعات أخري مقدرة من غالبية قبائل ولاية جنوب دار فور من ذوات الأصول الأفريقية المتأثرة بالصراع.

ثانياً: أوضاع معسكر كلمة قبل أحداث 25/8/2008:-

·  ظلت المجموعات النازحة بمعسكر كلمة تقوم بادوار مقدرة لكشف الحقائق ذات الصلة بالأوضاع الإنسانية المزرية بدار فور للرأي العام المحلى والعالمي وبذلك صار معسكر كلمة من أشهر المعسكرات بدار فور ،كما قامت المجموعة النازحة بالمعسكر باختيار شيوخ لها يؤدون أدوار هامة للدفاع عن حقوق النازحين المنتهكة والمطالبة بتصحيح الأوضاع الإنسانية وصار نظام الحكم في الخرطوم من خلال آلياته السلطوية بولايات دار فور عامة وفي ولاية جنوب دار فور على نحو الخصوص ينظر إلي معسكرات النزوح بأنها تمثل خطاً موازياً للسلطة وإضعافاً لهيبتها وانتقاصاً من وضعيتها الاعتبارية ،كما وتوفر حيثيات دامغة حول مدى جسامة الانتهاكات المرتكبة علي المدنيين الأبرياء العزل بدار فور لذا ظلت السلطات الولائية بدرا فور تبذل جهودها لإفراغ هذه المعسكرات من النازحين بحجج وأسباب ليست من بينها تلك المعلن عنها ودون مراعاة للظروف الإنسانية للنازحين. فقط حتى لا يجد المجتمع الدولي حيثيات دامغة لا تقبل الدحض والإنكار لحقيقة الأوضاع الإنسانية بدار فور.

·  تعرض معسكر كلمة للنازحين في السابق لعدة محاولات لإفراغه من دون أن تضع السلطات المحلية المعنية بدائل لإيواء النازحين كما وأن الخطط لإخلاء المعسكر تعتمد على المباغتة مما يعنى تعريض النازحين للتشرد الجماعي بدلا من التواجد الجماعي بالمعسكر. ومن تلك المحاولات مع تعرض له معسكر كلمة في ليلة 20/أغسطس /2007 حينما:-

1. قامت قوة من القوت الحكومية مدججة بالسلاح تقدر بالآلاف بتطويق معسكر كلمة للنازحين بولاية جنوب دار فور. وفي الصباح الباكر قامت بمداهمة واقتحام المعسكر وبحسب ما صدر من بيان لمدير عام قوات الشرطة بولاية جنوب دار فور وقتذاك فان التطويق والاقتحام قد تما بالموافقة والتنسيق الكامل مع الاتحاد الأفريقي ، كما وكشفت إدارة شرطة ولاية جنوب دار فور بأنها تسلمت خطاباً من الاتحاد الأفريقي في عام 2006م بوجود مجرمين داخل معسكر كلمة أدى إلى ظهور عمليات اختطاف لعدد من عربات المنظمات وحوادث كثيرة تمثلت في عمليات الاغتيالات والتصفيات وأن المجرمين فرضوا سلطتهم داخل المعسكر وقاموا بأجراء محاكمات ودوريات ليلية الشئ الذي أدى إلي توتر في العلاقات بين أفراد المعسكر وبعض القبائل وأشارت بان السلطات تدخلت كثيراً لمنع بعض القبائل من أخذ حقهم بالقوة ولم يصدر عن الاتحاد الأفريقي حتى الآن ما يفيد نفي ما نسب إليه.

2. لقد ترتب علي تطويق واقتحام معسكر كلمة للنازحين بواسطة القوات الحكومية وبموافقة الاتحاد الأفريقي والتنسيق معه في 20/أغسطس/2007 انتهاكات جسيمة لحقوق الإنسان النازح بالمعسكر من ترويع وسقوط للضحايا العزل خاصة من قبل الأطفال ووقوع إصابات خطيرة كما طالت الاعتقالات غير المبررة مجموعة مقدرة من النازحين (أكثر من 40 معتقل).

3. الحيثيات المعلن عنها في تطويق معسكر كلمة للنازحين في 20/أغسطس/2007 واقتحام المعسكر لم تكن دقيقة كما كانت غير متماسكة فليس في الأصل بالمعسكر وجود للقوات الحكومية أو الاتحاد الأفريقي إضافة علي أن الاتحاد الأفريقي يفترض أن يكون محايداً في الرقابة وتأمين حياة المواطنين.

ثالثا: وقائع أحداث معسكر كلمة بتاريخ 25/8/2008:

1. استدعت سلطات ولاية جنوب دار فور ذات الأسباب السابقة لتطويق واقتحام معسكر كلمة وأضافت إليها حيثيات جديدة تمثلت في تواجد لعصابات تمركزت بالمعسكر وأن لديها أسلحة ثقيلة ومتطورة وتشكل بذلك خطورة على أمن الولاية وأضافت أنها حصلت علي أمر قضائي يسمح لها بالتفتيش وأن التطويق والاقتحام قد تما بموافقة القوات الهجين وبعلمها.

2. لقد ترتب علي التطويق والهجوم على معسكر كلمة في 25/8/2008م والذي استخدم فيهما أعداد مقدرة من الجنود وسيارات الدفع الرباعي المزودة بكافة أنواع الأسلحة وقوع ضحايا كالأتي : (مرفق كشف ببعض أسماء الضحايا).

    أ/سقوط في الحال (36) ضحية.

   ب/ سقط (3) من المصابين أثناء الإسعافات.

    ج/ ارتفع ضحايا أحداث كلمة من جراء الإصابات إلي (60) ضحية.

     د/ بلغ تعداد الجرحى والمصابين بإصابات متفاوتة (168) نازحاً.

حول اختطاف طائرة صن أير بتاريخ 25/8/2008:

·  تعرضت طائرة صن أير المتوجهة في رحلتها (الإياب) من نيالا إلي الخرطوم لحادث اختطاف عقب ربع ساعة من إقلاعها من مطار نيالا وأعلن من قاما بخطفها بأن عملية الاختطاف تعبيراً عن ما تم بمعسكر كلمة النازحين وزعم من قاما بالخطف بأنهما ينتميان إلي حركة تحرير السودان بزعامة عبد الواجد محمد نور .

·       تقصت الهيئة في الوقائع ذات الصلة بالاختطاف وفي مزاعم من قاما بخطف الطائرة وتوصلت للآتي:-

1. أن من قاما بخطف الطائرة على علم مسبق بوقائع تطويق معسكر كلمة واقتحامه قبل فترة كافية من حدوثه حيث لا توجد فواصل بين وقائع الهجوم على معسكر كلمة واختطاف الطائرة حيث وقعت الوقائع ذات الصلة بالواقعتين في ذات اليوم 25/8/2008.

2. من قاما بخطف الطائرة دبرا أمرهما منذ وقت كافٍ قبل الهجوم علي معسكر كلمة بترتيب اختطاف صن أير المتوجهة في رحلتها تلك من نيالا إلي الخرطوم ليربطا وقائع خطف الطائرة بوقائع الهجوم علي معسكر كلمة في ذات اليوم.

3. على متن الطائرة المختطفة (87) راكب وطاقمها المكون من (8) أفراد لم يشاهد أياً منهم أيٍ من الخاطفين طوال فترة تكملة إجراءات السفر سواء أكان ذلك أثناء وزن الحقائب وتفتيشها او الانتظار بصالة المغادرة مما يعنى أنهما لم يخضعا لذات الإجراءات التي خضع لها بقية الركاب كما لم يشاهدا أثناء الدخول للطائرة مما لا يستبعد أنهما دخلا بصالة كبار الزوار .

4. خضع الركاب حتى النساء والأطفال لضوابط صارمة في التفتيش مما يؤكد أن من قاما باختطاف الطائرة لم يخضعا في الأصل لإجراءات التفتيش ومرا علي تلك الإجراءات مرور الكرام.

5. قيام وآلي ولاية جنوب دار فور بإلغاء سفره فجأة من على طائرة صن أير والتوجه قبل نصف ساعة إلي طائرة بديلة ترك ظلالاً من الاستفهامات.

6.  القبض على الموظفة بالمطار (فايزة محمد يعقوب) والتي تعمل بقسم الفحص الآلي في تاريخ 5/9/2000 وإبقائها حتى الآن رهن الحبس والاحتجاز بحجة أنها شوهدت تحمل لفافة بيضاء دخلت بها قبيل أكمال إجراءات سفر الركاب وسلمتها للخاطف (بدر الدين يحي خليل) مما يعني أنها متورطة في إدخال السلاح الذي استخدمه الخاطفان للطائرة هذه الوقائع غير متماسكة فهي تنكرها جملة وتفصيلا ولا توجد بينة تؤكد صحة هذه الوقائع بل هي تؤكد بالا صلة لها أو معرفة بالخاطف على الإطلاق .

مما تقدم توصلت الهيئة للآتي:-

(1) أن ما تم من عمل بخطف الطائرة (ساذج) مهما كانت دوافعه ويجد منا الإدانة والشجب لتعريض حياة المدنيين الأبرياء للخطر في ظروف تقل فيها فرص السلام الجوية.

(2) شجب الهيئة وأدانتها لممارسات انتهاكات حقوق الإنسان في معسكر كلمة سابقاً وحالياً ولممارسيها في حكومة ولاية جنوب دار فور أياً كانت درجات مسئولياتهم.

(3) تناشد الهيئة الحكومة بتحمل مسئولياتها الأخلاقية تجاه مواطنيها النازحين بمعسكر كلمة بان تكف عنهم الأذى الهمجي.

(4) تناشد الهيئة قوى المجتمع المدني في السودان والمجتمع الدولي أن تتحمل مسئولياتها تجاه تصحيح أوضاع المتضررين الإنسانية بكافة معسكرات دار فور ومعسكر كلمة على نحو أخص بتقديم العون لهم وتأهيلهم للاستقرار والعيش الكريم.

(5) تناشد الهيئة طرفي النزاع في دار فور (الحكومة والحركات المسلحة) للوصول لاتفاق سلام عادل يحفظ للإقليم خصوصيته وللمواطنين كرامتهم وحقوقهم لإيقاف ظاهرة النزوح والتشرد القسرى.       

(6) تكوين لجنة تحقيق دولية لمساءلة الجناة مساءلة رادعة.

ختاماً تتعهد هيئة محامي بدا فور بالسعي مع ذوى الضمير اليقظ في مجالات حقوق الإنسان لدفع عملية التنمية والسلام وجهودها دعماً لقضايا التحول الديمقراطي والسلام والتنمية المستدامة بالبلاد.

 

 

 

 

 

هيئة محامي دار فور

   سبتمبر/2008

مرفقــات:

*كشف بأسماء بعض ضحايا أحداث كلمة.

مرفقــات:

*كشف بأسماء ضحايا أحداث كلمة.

 

1.   فاطمة آدم محمد

58 سنة

2.   فاطمة محمد إسماعيل

60 سنة

3.   مريم نور الدين محمد

60 سنة

4.   حواء عبد الجبار يحي

50 سنة

5.   حواء عبد الرحمن محمد

40 سنة

6.   كثومه يحي عبد الله

35 سنة

7.   حليمة يوسف موسى

35 سنة

8.   حبيبة محمد إدريس

32 سنة

9.   فاطمة محمد آدم

25 سنة

10.   يس عثمان يسوف

24 سنة

11.   إبراهيم اسحق خميس

20 سنة

12.   الصادق صالح مصطفي

20 سنة

13.   عبد الكريم إبراهيم جبريل

18 سنة

14.   صديق محمد يحي

3 سنوات

15.   منير عبد الله آدم

13 سنة

16.   محمد موسى محمد

14 سنة

17.   ادم يوسف عبد المنان

16 سنة

18.   عبد المالك محمد احمد

13 سنة

19.   مبارك ادم عبد الله

16 سنة

20.   ادم اسحق عبد المالك

14 سنة

21.   منير عبد الله ادم

13 سنة

22.   جمال أحمد ادم

12 سنة

23.   نور الدين محمد عبد الصادق

11 سنة

24.   جمال الطاهر عبد الرحيم

17 سنة

25.   أدم زكريا علي حسين

12 سنة

26.   أحمد إبراهيم أحمد

14 سنة

27.   ادم يحي عبد الرحمن

25 سنة

28.   أبكر على محمد

27 سنة

 


 

 

 

 

 

 

 

29.   ادم يحي

24 سنة

30.   موسى أحمد عبد الله

 32 سنة

31.   صديق محمد يحي

34 سنة

32.   عبد الله أبكر محمد

35 سنة

33.   محمد احمد صالح

45 سنة

34.   محمد لتيم سليمان

55 سنة

35.   فكي محمد ادم عبد الرحمن

60 سنة

36.   حسن حامد محمد

36 سنة

37.   ثلاثة أطفال لم يتم التعرف علي أسرهم

(17 شهر) و(20) شهر و(3 سنوات)

 

 

 

 

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

اخر الاخبار
  • s
  • حركة جيش تحرير السودان " قيادة الوحدة " تعلن رسميا إعفاء القائد العسكري صالح محمد جربو من مهامه و تعلن حالة الطوارىء وسط الجيش
  • وفد من برلمان جنوب السودان يصل القاهرة
  • البشير وساركوزي.. لقاء المواجهة
  • مؤتمر حقوق الانسان و الحريات الدينية يتحول الى مواجهة ما بين شريكى الحكم فى السودان
  • مركز القاهرة يدين اعتقال مدافعين عن حقوق الإنسان بالسودان ويطالب بالإفراج الفوري عنهم
  • برقية عزاء من التحالف الديمقراطي بامريكا
  • دارفور استمرار لغة الرصاص ،، فشل (اهل السودان)
  • بدأ عدها التنازلى الإنتخابات...والدعم الخارجي
  • توقيف ناشط سوداني بتهمة اجراء اتصالات مع المحكمة الجنائية الدولية
  • أطفال السودان في مسابقة اليوسى ماس العالمية بماليزيا
  • ندوة هامة يوم الثلاثاء بدار حزب المؤتمر السوداني
  • اتلحالف الوطني السوداني ينعي د.عبد النبي
  • إدوارد لينو : المؤتمر الوطني يسعى لإعادة قانون الطوارئ
  • اطفال السودان بحرزون 12 كأسا في مسابقة اليوسيماس بكوالالمبور
  • شكر وعرفان من حزب الامة بالقاهرة
  • البشير، ديبي...لقاء التسوية
  • مكتب إتصال حكومة جنوب السودان بالقاهرة ينعى د. عبدالنبي
  • الامة القومى بهولندا ينعى الامين العام
  • عبير مذيعة نون النسوة تفتح معرضها الخاص وسط اقبال كبير من السودانيين
  • سفر القاضي للحج يؤجل محكمة غرانفيل
  • جنوب السودان الأعلى عالمياً في وفيات الولادة
  • رابطة الإعلاميين السودانيين بالرياض تحتسب أمين حزب الأمة
  • السفير القطرى يطالب السودانيين بضرورة العمل لتحقيق الوحدة والإستقرار
  • حركة العدل والمساواة السودانية تنعى فقيد البلاد د.عبد النبى على احمد
  • الأمانة العامة لطلاب حزب الأمة القومي بجمهورية مصر العربية تنعي الدكتور الفقيد/ عبدالنبي علي أحمد
  • حزب الأمة الفومى بمحافظة البرتا-كندا ينعي د.عبد النبي علي احمد
  • جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى الأمين العام لحزب الأمة د.عبدالنبي علي احمد
  • حزب الأمة القومي بمصر ينعي الدكتور / عبد النبي علي أحمد
  • دوريـــــة حـقـــــوق الإنسـان الســــودانى
  • الحركة الشعبية لتحرير السودان ... نعى واعتذار ....وداعا د. عبد النبى على احمد
  • سليمان حامد في حوار مع «الصحافة» لا حوار مع النظام في ظل القوانين الاستثنائية
  • مختارات من الرؤية السياسية لحركة تحرير السودان بقيادة مني أركو مناوي
  • الصادق المهدي: الولايات المتحدة تدعم التمرد بهدف استعادة امتياز النفط من الصين
  • ترايو: لست رجل أميركا في الحركة
  • كم من حقل كامن فى حفنة بذور : اهلا محجوب شريف فى الامارات
  • اجتماع رابطة فشودة بمصر
  • ندوة للسيد أحمد ابراهيم دريج بالقاهرة
  • اقسم حزنك بينى وبينك.. نداء إنسانى
  • ندوة الصحفيين السودانيين بالرياض