صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
 
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

بيانات صحفية English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


بيان من المؤتمر الشعبي حول مذكرة المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية
Jul 18, 2008, 18:52

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

بسم الله الرحمن الرحيم

المــؤتـمــر الـشعـــبـي                                                          POPULAR CONGRESS

الخرطوم _ السودان                                                               KHARTOUM – SUDAN            

 

 

 


بيان حول مذكرة المدّعي العام للمحكمة الجنائية الدولية

 

·       إن التطورات الخاصة بطلب توقيف السيد/ رئيس الجمهورية على خلفية جرائم دارفور توجب على المؤتمر الشعبي تبيان رأيه حول الأزمة التي ظلت تفرز للأمة السودانية معارك من أعراض العلل العارضة التي تؤثر علينا بعضها بصورة أشد من أصل الأزمة التي تركناها تستفحل بتعاقب الليل والنهار.

·       بعيداً عن مُقاساتنا في وطننا فإن المؤتمر الشعبي كغيره من القوى الوطنية كان يُبصر المخاطر على بلادنا. وبتلك الدافعية قدّم منفرداً ومتشاركاً مع القوى الوطنية رؤى لحل الأزمة قبل انزلاقها نحو التدويل. إذ سعى المؤتمر الشعبي للنصح بتبني الحل التفاوضي والابتعاد عن حل قضية سياسية بالقوة العسكرية،  كل ذلك تفادياً للوقوع في مصيدة أوضاع إنسانية  كارثية تكون مدعاة للتدخلات الأجنبية.

·       عندما أفضت معالجة الأزمة إلى حدوث الكارثة الإنسانية، وعندما لم نستطع شعباً وحكومة وقف الاعتداءات وتأمين انسياب الغذاء لضحايا الحرب، وأثيرت قضية دخول القوات الأممية لحماية المدنيين، فقد أعلن يومذاك المؤتمر الشعبي عن موقفه استناداًَ على العقيدة والأخلاق والذي تلخص في أن حماية الأرواح ضرورة وطنية، ولكن في حال عجزنا فإن الواجب الديني والأخلاقي يلزمنا بألا نابى القوى الأممية التي تسعى لحماية الناس. وقلنا يومئذٍ عن محاكمة المتهمين بالجرائم ضد الإنسانية في دارفور أن محاكمتهم خارج دائرة القضاء السوداني لا يكون مبرراً إلا في حال عجز القضاء الوطني عن محاكمتهم، وما كنا نرى سبباً معجزاً إذا توفرت الإرادة السياسية والفصل المطلوب بين سلطات الدولة وإيجاد قضاء مستقل. فالمحاكمات تحمل إحياءً لنفوس ستضيع إذا ترك القصاص، وهي مهاد للعفو ولغسل القلوب من الغل لتعود الإلفة والتوادّ بين الناس.

·       ويرى المؤتمر الشعبي في العقيدة الهادية لمسيرته أن كل أمير أو والٍ ملزم بالاستواء أمام العدالة. وليس من حقه أن يحتجب دونها بالحصانات لكي لا يُسأل عن جناياته، فهو في الإسلام يُقاد مثل بقية الأمة ويُلزم بعقل متالفاته سواء بسواء.. فذلك أدعى في بسط العدل وإقامته، وهو السبيل إلى تحقيق سلامة الدولة وهيبتها وجلب الاستقرار لها وفتح أبواب الرزق لأهلها ... وإنما ينتهز المؤتمر الشعبي هذه الفرصة للدعوة والتذكير للأمة قاطبة بالمنهج الوطني السليم وإحياء قيم الدين في العدل وقد اشتدت الحاجة لمثل هذه القيم التي نُسيت ولكن لا مخرج إلا بها.

·       حول طلب المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية بتوقيف السيد الرئيس فإن المؤتمر الشعبي يتحسّر على تداعيات أمر محاكمات جرائم دارفور إلى هذا المنحى الخطير، ويأسف على تطوراتها، ويأمل في تأسيس منهج حكيم ومخرج سليم يتواطأ عليه أبناء السودان جميعاً .. ويدعو المؤتمر الشعبي إلى المداولة في المغازي السياسية الوطنية والعالمية في الأمر دون الخوض السياسي حول ولاية أو عدم ولاية لتلك المحكمة على بلد لم يوقّع على ميثاقها المؤسس، بحجج القائلين أن الولاية مفروضة بحكم الإحالة من مجلس الأمن الدولي. فذلك هو مجال الجدال القانوني الذي يفصله القضاء، ولتمكن قضائنا الوطني الأصيل للقيام بواجباته في فرص المسئولية والعدالة لمنع وقوع الجرائم السياسية بإجراءات حاسمة وعقوبات حازمة ومراجعة هالة الحصانات التي تعيق تحقيق العدالة في بلادنا.

·       إن المؤتمر الشعبي يرى أنه بات ضرورياً تسريع الجهود الوطنية لحل أزمة دارفور السياسية والأمنية والإنسانية بالتفاوض لا بصراع القوى المسلحة، ويطلب إغلاق منفذ التأزم المأساوي بإجراءات شجاعة وضرورية نتجاوز بها المحنة. ويكرر رأيه في أن مطالب دارفور لا تستحق كل هذه المعاضلات وما يتبعها من تأثير على سمعتنا وأوضاعنا كشعب، ويدعو إلى اشتراك الجميع في بناء الحلول بتداول قومي متسع جامع دون إقصاء لقوة سياسية قومية أو قتالية أو اجتماعية في دارفور، وأن نستفيد من قيمنا وأعرافنا وتجاربنا تفادياً لتفاقم الأزمة وما تجرّه على البلاد. والمؤتمر الشعبي يسهم برأيه المتجدد في علاج القضية وهو متاح منشور.

 

                                  الأمانات السياسية للمؤتمر الشعبي

في   12رجب 1429هـ

الموافق  16/7/2008م

 

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

بيانات صحفية
  • حركة جيش تحرير السودان بيان هام
  • جمعية الصحفيين السودانيين بالسعودية تنعى الكاتب الصحفي حسن ساتي
  • بيان تحالف القوي الوطنية الطلابية جامعة النيلين
  • هيئة شورى القبائل العربية بدارفور
  • بيان رقم (4) هام من قيادات ومكاتب حركة وجيش تحرير السودان بالداخل والخارج
  • بيان بخصوص المبادرة العربية من رابطة أبناء دارفور الكبرى
  • سودان المهجر بحزب الأمة القومي ينعى د. عبدالنبي علي أحمد الأمين العام للحزب
  • بيان من رابطة نهر عطبره
  • بيان من حركة تحرير السودان بخصوص مذكرة المدعى العام لمحكمة الجنايات الدولية فى مقتل جنود الاتحاد الافريقى بحسكنيتة
  • بيان هام من مكتب حركة/جيش تحرير السودان بكنداــ حول الهجوم العدوانى الغاشم على مواقع الحركة فى شمال دارفور
  • حركة وجيش تحرير السودان فصيل القائد سليمان مرجان بيان عسكري
  • بيان هام من رابطة إعلاميي وصحافيي دارفور
  • بيان صحفى -- الحركة الشعبية لتحرير السودان - القطاع الشمالى
  • بيان من حركة العدل و المساواة السودانية
  • بيان مهم حول استهداف ومحاولة اغتيال رئيس مكتب العدل والمساواة بالقاهرة
  • بيان من القائد العام لقوات جبهة القوى الثورية المتحدة
  • بيان مهم حول استهداف ومحاولة اغتيال رئيس مكتب العدل والمساواة بالقاهرة
  • بيان صحفي من السفارة البريطانية - الخرطوم رداً على تقاريرٍ عن مقابلةٍ مع وزير الخارجية البريطاني ديفيد ميليباند
  • بيان من حركة/جيش تحرير السودان بخصوص وقف إطلاق النار الفوري الذي وعد به رأس النظام
  • بيان من تجمع كردفان للتنمية بالسودان
  • المنظمة السودانية لحقوق الأنسان – القاهرة:خروقات جسيمة لحرية الصحافة وحقوق الصحفيين
  • بيان مشترك من لجنة مناهضة سد كجبار و دال
  • بيان من أمانة الطلاب الحزب الاتحادي الديمقراطي
  • بيان هام من الحزب الاتحادي الديمقراطي بمنطقة واشنطن الكبرى
  • بيان مهم من حركة وجيش تحرير السودان
  • بيان من جمعية الصحفيين بالسعودية حول الممارسات التعسفية ضد الصحافة والحريات العامة
  • بيان من أمانة الطلاب الحزب الاتحادي الديمقراطي
  • بيان من الهيئة الشعبية السودانية من اجل الحريات
  • بيان من الحركة الوطنية السودانية الديمقراطية حول ادعائات البشير لوقف اطلاق النار
  • بيا ن من حركة تحرير السودان العلاقة بين الانقاذ ونظرية تكميم الافواه
  • بيان من قيادة حركة و جيش تحرير السودان بالداخل حول خطاب البشير بشان دارفور
  • بيان من حركة العدل و المساواة السودانية حول إفتراءات مركز السودان للخدمات الصحفية SMC
  • بيان من حركة العدل و المساواة السودانية حول خرق نظام الخرطوم وقف اطلاق النار الذي أعلنه بالأمس القريب
  • بيان من مؤتمر البجا
  • أتحاد عام نازحي و لاجئى دارفور يرفض تصريحات البشير الخاصة بالتعوضات و العودة والأعمار
  • بيان حركة تحرير السودان حول خطاب البشير
  • بيان حول موقف تحالف نمور السودان تجاه دعوات البشير الأخيرة
  • بيان حزب البعث العربي الإشتراكي - قطر السودان - منظمات بحري وشرق النيل ( حول الأحداث بمنطقة العيلفون)
  • بيان هام من جبهة القوى الثورية المتحدة حول قرار حكومة المؤتمر الوطنى لوقف اطلاق النار
  • بيان من اتحاد ابناء دارفور بالمملكة المتحدة و ايرلندا بخصوص ما يسمى ملتقى مبادرة اهل السودان