صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : قصة و شعر English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


مُؤَامَرة النَّمْل/خالد الصادق أحمد
Jul 8, 2008, 09:32

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

مُؤَامَرة النَّمْل

 

أنا التاريخْ

- لو الناس تِتْذكَّرْ يوم تاريخا-

بطَّلت أَسَجِّلْ

مِمَّا البقر إتشابه كلو عَلَىْ..

و مِمَّا دوراتى بقت مَمْجُوجَهْ..مَسِيْخَهْ

لا بِتْغَيِّر لا بتْبَدِّلْ

 نفس الأحداث المنسوخه

و نفس الأشخاص المَمْسُوخه

و نفس المَسْرَحْ

و نفس المُخْرِجْ

و نفس الجمهور التَّنْبَلْ

و نفس الخاين و نفس البطل الأكْمَلْ

بطَّلت أسَجِّلْ

و بقيت أتفرَّجْ..

نفس الأفلام البايخه تعيد و تكرِّرْ:

سلطان مُتنمِّر يغرِّر بى سلطان مُتكبِّرْ

و بُطانه بتكبر زى سرطان..

و رَعِيَّه تعانى الجوع و الذُّل

و تعيش الفزع الأكبرْ

و ناس تِتْهادَن..و ناس تتكاتلْ

و ناس تتحارب..و ناس تتسالم

و ناس تتقاسم حَقْ الكُّلْ

نفس المَوّالْ

نفس الأحوالْ

نفس الأبطالْ

إلا الأشكال مرات تتغيِّرْ

إخخخ!

قِرِفْتَ..و بَطّلتَ أسجِّل

***************************

و فى يوم - زى الأيام العاديِّه المَنسِيِّه-

و الناس مَلْهِيَّه تفتش فى الأرزاقْ..

و تلوك الصَّبُر المُرْ

أعلنْ راديو المملكه عن كشف مؤامره نَمْلِيَّه

و عن فَرْضِ طوارى و حَظْرِ تجَوُّلْ

و انتشر العسكر

***************************

فى هذا اليوم..

شهيتى انفتحت تانى أسَجِّل

فى كم دَوْرَه حأكتب عن ثورات النَّمْل؟

فى كم مرَّه الزّمن الجارى بقيف مُتمَهِّلْ

شان انا أكتب للأجيال الجايه حكايه فريده

و صَفْحَه جديده ملوَّنه حِكْمَه و عَدْلْ

بكتب....

أول هامْ:

أشهد إنُّو الأحداث التاليه حقيقيَّهْ

و إنى- أنا التاريخ-

تابَعْتها فَصْلاً فَصْلْ

و حفظتها نقطه و شَوْله

و بكتب بى حُريّه و موضوعيّهْ

و دون تأثير من جهه لا جبههْ..

و لا من دوله و لا من نَمْله

و الهامَّ التانى:

بكتب باللون االقانى..

شان بكره العالم بِنْسى..و بِظْهَرْ ألف مُغالِطْ

هولاكوست أو لاْ

و الهامَّ التَّالتْ:

من يوم انقرض النّمْل..

الشارع صامتْ..

الكُّلْ........

دَوَاب و هَوَامْ و رَعِيَّه

إلا العَسْكرْ

......................................

 

و نَبْدَاْ القصَّة:

فى يوماً أغبرْ

نَمْل السُّكرْ

دخل القصْرْ

كيف؟ من وين؟ و متين؟

حتى أنا - التاريخ- ما عارف كيف لا وين لا متين

الناس عارفين..و النَّمْلِ كمانْ..

إنو أساس القصر اللؤلؤ و المرجانْ

و الأسوار العاليه لُجَيْنْ

و الأرضِ الدَّهَب الحُرْ

و الحاشيه عيون فى كل مكانْ

(قِيْلْ- و العُهْدَه على مَن ذاع السِّرْ-

إنو الحاجبْ ضالع فى الأمْرْ..

إنشقَّ و كوَّن فِرْقه و ناوى الشَّرْ)  

على أيَّةِ حالْ... دخل النَّمْل القصْرْ

- زى ناس البلد النَّمْلِ جَعَان-

إتلمَّ جيوش على حبة سُكَّرْ..

فى فنجان من جَوْهَرْ

و وَسْوَسْ مُخْلِصْ فِ أَضَان السلطانْ

و اتفرْعَن..رِكْبو الشيطان

فى رمشة عين..

الخدم انشنقوا..

الحشم انحرقوا..

الإخوه افترقوا..

و فضلوا الأعوان الأعيان..

رَهْنِ إشاره من السلطان

و فوراً كان الأمْرْ:

تجهيز الجيش فى كل المَمْلكه

و استنفار المليشياتْ

و اعلان الحَرْبْ على جِنْس النّمْل

بلا تمييز.. بين نَمِل أبو ريش أو نمْل السُّكّر

وفى نفس اليوم..ابتدت الحركه

و تمَّ الإستعداد..

و حشد العِدةِ و العَتادْ

و بدت المعركه

جوَّاً و برَّاً و بَحْرْ

و راديو المملكه يعلن كل دقيقه النَّصْر

على فِرْقة نَمْل

و دَحْر فلول الخَوَنه المُرْتزَقه

و إشباعُمْ قَتْلْ

و يكيل الكيل لَىْ إسرائيلْ..

و يصُبَّ الويل على أمريكا و باقى الفِرْقهْ

و فى ذاك اليوم..

دُكَّت كُلّ حصون النّمْلْ

ما فَضَّل مَعْقَلْ

و عن بَكْرَةْ جِدُّو النّمْلِ كِمِلْ

.................................

و فى ذاك اليوم..

خَطَبَ السلطانْ فى الأُمَّهْ

ألقى بيانْ كالآتى:

 

"أيُّها الرَّعِيةُ البليدهْ

لولا عينُ السلطانِ السَّاهِرَةُ عليكمْ..

لَكُنْتم قد صِرْتُم للنّمل عبيدا

فبما هو معروفٌ عنّا من حَزْمْ..

كشفنا حَبْكَ مؤامرةٍ و مَكِيْدَهْ

كانت تستهدفُ قلبَ نظامِ الحُكمْ..

و توليةَ الأمرِ لشرذمةٍ عِرْبيدهْ

لن ترعى فيكم إلَّاً أو ذِمَّه

و تسومُ بَنِيْكُمْ سُوءَ الظُّلمْ

وتقتِّلُكُم.ْ.لا تعرف فيكم رَحْمَه

و تُجَوِّعُكمْ..لا تحمل عنكم هَمَّا

و تُشَرِّدُكمْ فى العالم تشريدا

لكنَّا- و الحمدُ لنا- كُنّا أيدٍ باطشةً و حديدا

فضربناهم لا قوَّةَ لا حَوْلَ

و رَدَدْنا الكيدَ عليهم غمَّا

و حَسَمْنَاهم حَسْمَا

و أبِدْناهم عن آخرنَمْلَه

فاطمئنوا أيُّها الرِّعاعْ

لكم و لهذه البلاد رَاعْْْ

لا ينامُ حين تَخْلُدُون للمنامْ

و لا تأخذُهُ عنكم سِنَةٌ أو غَفْلَه

و لا يُرِيْكُمو إلا الذى يَرَى

فى الحرب و السلامْ

و فى أمور دينكمْ

و هَلُمَّجَرَّا

و غداً.. سيكونُ لنا شأنٌ

مع دولةٍ مُجاوِرَهْ

لا نشكُّ مطلقاً

بأنَّ لها يَدَاًً فى هذه المؤامرهْ

و لَسَوفَ ترى."

.........................

أنا التاريخ..

برَّأتَ الذِّمَّه

كتبتَ الشُّفتو..

و للأجيال الجايه الكِلْمَه

 

خالد الصادق أحمد

يوليو 2008

 


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

قصة و شعر
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • عصفور يا وطن د.امال حسان فضل الله
  • حيرة/أحمد الخميسي
  • لغة العيون/ هاشم عوض الكريم
  • أحلام يقظه/هاشم عوض الكريم – بورتسودان
  • صديقي المصاب بمرض الايدز سيظل صديقي بقلم / ايليا أرومي كوكو
  • مشتاق/محمد حسن إبراهيم كابيلا
  • شكل الحياة/ ياسر ادم( أبو عمار )
  • قصة قصيرة " شجرة اللبخ تحاكى النحل " بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • المفلسون بقلم الشاعر السوداني/ حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • بدرويش توفي ألف شاعر/كمال طيب الأسماء
  • انهض بقلم الشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • لو بتحب بلادك جد!/الفاضل إحيمر/ أوتاو
  • قراءةُ اللّون إلى:- أحمد عبد العال/شعر:- عبد المنعم عوض
  • عايز أقول أنو الكلام القلتو دا/د. شهاب فتح الرحمن محمد طه
  • قصة قصيرة " الجــمـــــــــل " بقلم: بقادي الحاج أحمد
  • غــانــدى/أشرف بشيرحامد
  • ما أظنو ../محمد حسن إبرهيم كابيلا 30
  • دموع طفلة بريئة- أنوريوسف عربي