صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

مقالات و تحليلات : قصة و شعر English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


عجاف وحُسُومه د. عمر تورشين
Jun 14, 2008, 20:13

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع
عمر تورشين

-------------------------------------------------------

19 عجاف وحُسُومه           د. عمر تورشين

 

تقديم :

کاتب هذا كضارب نحاس الحرب الأعمى ... الذي لا يستطيع القتال ضد العدو في الميدان ولكن قلبه مع الذود عن حماه ... فيقرع  طبل الحرب بكل ما أوتي  من قوة وهمة ... علَّ المقاتلين المبصرين ينجزون مهمة القتال !

 

وأ ُقرِّبُ مقصدي فأقول بالتحديد : لا أريد هنا أن أفعل فعلة الورل في المثل السوداني المعروف:

" بلداً ما فيها تمساح ، بقدل فيها الورل " !

 بل أردت أن أحث التمساح – وهو كثيرفي سوداننا – على "القدلة " ؛ فأقول له : " أنظر ها أنا الورل الهزيل أصطنع قدلتك ، فمالك لا تقدل وأنت التمساح القادل !"...

 

فحالة السودان الأليمة التي مرَّ بها في العقود الأخيرة تستحق التصوير والتوثيق شعراً... وسوف أطرق نحاسي لمدة ستة (6) أيام ... وبما أن طرقي قد يكون ضعيفاً لا يُسمِع أحداً في ضوضاء هذه الأيام ، آمل من الشعراء الموهوبين بمقدرة نظم درر الشعر ( والكاتب لس منهم ولا يقارب قاماتهم)، آمل منهم – بعد مشاهدة قدلة الورل هذه – أن يقدلوا... فهم أهل القدلة وأسيادها... ويملؤا  فجوة في الأدب السوداني ، أرى بمقدورهم وواجبهم ملؤها ولم يفعلوا حتى الآن  ... وذلك تسجيلاً ورصداً لما جرى ويجري في السودان ... وهذا حقٌ علي الشعراء لجيلهم وللجيال القادمة.

وفيما يلي طرقي في اليوم الأول:

---------------------------------------------------------

19 عِجاف وحُسُومه  (1) : شواية الخِـديوي

 

دار الفِداء ما هانت للعِـدَى مذمُومَهْ

كاتالا ، إن نـَبَا السيفْ والرُمُحْ لا تـْـلـُوما

 

شواية الخِـديوي أصلف فراعنة قومَهْ

وغردون والترك في نهارا شافوا نجوما

 

إن في الحَرِبْ، أنصاراً بالكـُـفـُونْ مَحزُومَهْ

حيي المهدي الهُمام ، ليهو السلام والقومه

 

وإن في الأسِـرْ، مَنـْـقـَادَتْ بي رَسَنْ مَخـَـزُومهْ

اباح ودحبوبه بوي بربيح العدو وحرََّّم عليهو الحومه

 

وكم خرت فداها من ضاوي النجوم منظومه

وإخـْضَبـَّت كفوف علي مقابض السيوف مصمومه

 

وكم شِبْعَنْ مشانق وكـْتْ الليد بقت محكومه

ورفرف لواها وبْنـَاية ً فوق الفضيل مَهَـدومَهْ

 

عاليات جـِـباهـُنْ دامْيـَهْ، مَاطأطأت مَهَزُومَهْ

لي سلامة عازه وعِزَّها إتغنى بيهو كرومه

 

أياماً درر في سبح  الزمن منضومه

ويات عاقلاً يقول نجاحة  ولدتن محتومه

-------------------------------------------

... يتبع ...



© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

قصة و شعر
  • حسن ساتي و سيناريو الموت.. بقلم - ايـليـا أرومـي كـوكـو
  • قصة قصيرة " قتل في الضاحية الغربية" بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • عصفور يا وطن د.امال حسان فضل الله
  • حيرة/أحمد الخميسي
  • لغة العيون/ هاشم عوض الكريم
  • أحلام يقظه/هاشم عوض الكريم – بورتسودان
  • صديقي المصاب بمرض الايدز سيظل صديقي بقلم / ايليا أرومي كوكو
  • مشتاق/محمد حسن إبراهيم كابيلا
  • شكل الحياة/ ياسر ادم( أبو عمار )
  • قصة قصيرة " شجرة اللبخ تحاكى النحل " بقلم: بقادى الحاج أحمد
  • المفلسون بقلم الشاعر السوداني/ حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • بدرويش توفي ألف شاعر/كمال طيب الأسماء
  • انهض بقلم الشاعر السوداني / حسن إبراهيم حسن الأفندي
  • لو بتحب بلادك جد!/الفاضل إحيمر/ أوتاو
  • قراءةُ اللّون إلى:- أحمد عبد العال/شعر:- عبد المنعم عوض
  • عايز أقول أنو الكلام القلتو دا/د. شهاب فتح الرحمن محمد طه
  • قصة قصيرة " الجــمـــــــــل " بقلم: بقادي الحاج أحمد
  • غــانــدى/أشرف بشيرحامد
  • ما أظنو ../محمد حسن إبرهيم كابيلا 30
  • دموع طفلة بريئة- أنوريوسف عربي