صوت من لا صوت له وطن من لا وطن له
الصفحة الرئيسية  English
المنبر العام
اخر الاخبار
اخبار الجاليات
اخبار رياضية و فنية
تقارير
حـــوار
أعلن معنا
بيانات صحفية
مقالات و تحليلات
بريـد القــراء
ترجمات
قصة و شعر
البوم صور
دليل الخريجين
  أغانى سودانية
صور مختارة
  منتدى الانترنت
  دليل الأصدقاء
  اجتماعيات
  نادى القلم السودانى
  الارشيف و المكتبات
  الجرائد العربية
  مواقع سودانية
  مواضيع توثيقية
  ارشيف الاخبار 2006
  ارشيف بيانات 2006
  ارشيف مقالات 2006
  ارشيف اخبار 2005
  ارشيف بيانات 2005
  ارشيف مقالات 2005
  ارشيف الاخبار 2004
  Sudanese News
  Sudanese Music
  اتصل بنا
ابحث

اخر الاخبار : حـــوار English Page Last Updated: Jul 11th, 2011 - 15:37:55


حوار مع الدكتور :جمال عبد السلام المدير التنفيذى للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب بالقاهرة
Mar 17, 2008, 19:59

سودانيزاونلاين.كوم Sudaneseonline.com

ارسل الموضوع لصديق
 نسخة سهلة الطبع

حوار مع الدكتور :جمال عبد السلام

المدير التنفيذى للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب بالقاهرة

العمل الإغاثى الأخير فى غزة تجاوز حجمه المبدئى 12مليون جنيه وهناك أعمال أخرى قد تصل إلى 25مليون جنيه.

 مليون ونصف سيأتى من الكويت ،ومليون دولار سيأتى من بريطانيا    

 حاوراه : سحر رجب وصلاح خليل

أكد الدكتور جمال عبد السلام المدير التنفيذي للجنة الاغاثة والطواريء باتحاد الاطباء العرب بالقاهرة ان اللجنة   معنية بالتواجد في المناطق المتضررة من الكوارث الطبيعية والانسانية علي السواء في شتي أرجاء العالم الاسلامي بدءاً من بنجلاديش وباكستان واندونيسيا ووصولاً الي فلسطين ولبنان  والعراق والصومال والسودان  وأكد عبد السلام في حواره  أن التعنت الامني في خروج الكثير من قوافل الاغاثة هو المشكلة الكبري أمام عمل اللجنة وكذلك نقص التمويل اللازم للتدخل لحل بعض الازمات الانسانية الحادة مثلما حدث في قطاع غزة مؤخرا،وعن أهم مساهمات لجنة الإغاثة والطوارئ فى الأزمة الحدودية الأخيرة كان هذا الحوار.

 بداية ماذا عن اتحاد الأطباء العرب؟

اتحاد الأطباء العرب عبارة عن تجمع للنقابات الطبية العربية مثل نقابة أطباء مصر، ونقابة أطباء فلسطين، ونقابة أطباء اليمن ،ويوجد اسم آخر لهذه النقابات فى دول الخليج يطلق عليها الجمعية الطبية مثل النقابة تماما ،وهى التى ترخص للأطباء مزاولة العمل وتراخيص العيادات و تحاسب الأطباء لو هناك تقصير ويطلق اسم الجمعية الطبية فى الكويت والإمارات والبحرين وعمان ،وكل الدول العربية مشتركة فى الاتحاد سواء كانت نقابة أو جمعية طبية باستثناء دولتين وحيدتين هما السعودية وقطر لم تنضم  للاتحاد حتى الآن ،وهناك ثلاث دول للأسف لم تحضرالاجتماعات لظروفهم الخاصة هم :موريتانيا ،وجيبوتى، والصومال وبقية الدول العربية كلها مشتركة فى هذا الاتحاد ،وتم انتخاب الدكتور عبد المنعم أبو الفتوح الأمين العام لاتحاد الأطباء العرب كأمين عام للاتحاد فى 2004،وأنشئ هذا الاتحاد منذ عام 1964بتأسيس من الدكتور جمال البحيرى - رحمة الله عليه - ،ومنصب الأمين العام في اتحاد الأطباء العرب يعتبر المنصب الأساسى فى العمل .

وما هى أهم اللجان المنبثقة منه وأدوار كل منها ؟

هناك لجان عديدة فى اتحاد الأطباء العرب مثل لجنة تعريب الطب فى دمشق ولجنة مجلة  وهى عبارة عن مجلة  تصدر مرتين فى العام من الاتحاد،ولجنة الموقع الإكترونى موجودة فى الكويت ،ولجنة التشريعات الطبية الموجودة فى السودان ،وفى مصر يوجد بها لجنتيين مهمتين هما :لجنة التدريب المستمر (مركز التنمية المستدامة )وهو مركز معتمد ،ولجنة الإغاثة والطوارئ وهى أحدى لجان اتحاد الأطباء العرب .

ماذا عن   أعمال لجنة الأغاثة والطوارئ ؟

 تعنى لجنة الإغاثة بالعمل الإغاثى والعمل الطارئ فى الدول العربية المختلفة ،وهذا لايمنعها من التواجد فى بؤر الأحداث الهامة التى تحدث فى مختلف دول العالم مثل سونامى فى اندونسيا، وزلزال باكستان،وفيضان بنجلادش فى 2006 وزلزال أيران فى أواخر  2003كل هذه الأحداث كان لنا تواجد فيها وتمثيل جيد وسفرنا كل هذه الدول تقريبا ،وبالنسبة للدول النامية كان لنا قوافل فى النيجر وحفر آبار فيها ،وبالنسبة للإغاثة فى الدول العربية هناك قوافل طبية ذهبت إلى جيبوتى ، وقوافل طبية تعمل فى الصومال ،وهناك عمل متميز من قوافل طبية فى العراق و ارسال شحنات أدوية وحفر آبار فى منطقة الفلوجة بالتعاون مع المنظمات الدولية ،وكان لنا موقف متميز من العدوان الإسرائيلى على جنوب لبنان فى 2006 والحمد لله كانت لجنة الإغاثة أول وفد إغاثى يصل إلى جنوب لبنان ،ولنا أعمال أيضا جيدة فى السودان الشقيقة فى دارفور أستطعنا اقامة مستشفى النور للعيون وقوافل طبية مختلفة فى أماكن عديدة فى السودان مثل قوافل طبية فى ملكال وفى جوبا وكان لنا اسهامات جيدة فى أيام الفيضانات فى ولاية سنار والنيل الأزرق والغضارف وكل الأماكن الذى اجتاحتها الفيضانات فى العامين الماضيين .

 

ماذا عن أكبر وأهم عمل لكم فى المنطقة ؟

أهم عمل لنا وأكبرحجم للجنة الإغاثة والطوارئ هو العمل الفلسطينى ،اللجنة تعتبر من أول اللجان التى تعمل فى فلسطين وكنا نحن أول وفد والحمد لله يدخل إلى غزة مع فك الحصار والحمد لله لنا فى فلسطين مشروعات اجتماعية وتنموية وصحية وموسمية، ولنا مشروعات فى المخيمات الفلسطنية فى لبنان وهم أكثر بؤسا من حال أقرانهم فى غزة ،وأعمالنا فى المشروعات الموسمية تضم شنطة رمضان فى موسم رمضان ،والأضاحى ،وبسمة العيد ،كسوة الشتاء كل هذه الأشياء تعتبر من المشروعات الموسمية  .

وبالنسبة للعمل الإغاثى الأخير فى غزة ؟

وبالنسبة للعمل الأخير فى غزة تجاوز حجم أعمال اللجنة المبدئى إلى 12مليون جنيه وهناك أعمال أخرى قد تصل إلى 25مليون جنيه، هناك مليون ونصف ستأتى من الكويت ،ومليون دولار ستأتى إن شاء الله من بريطانيا ،لكى يصل الإجمالى كله إلى 25مليون جنيةخلال هذه الفترة فقط وعن جهود هذه الأعمال وتكلفتها هناك بيان لذلك يمكن الإطلاع عليه .

هل الاتحاد قد وجه مناشدة للرئيس مبارك لحل مأساة الفى حاج فلسطينى أثناء عودتهم من الأراضى المقدسة ؟

نعم نحن وجههنا شكر للرئيس مبارك على فتح الحدود لعبور الحجاج الفلسطينين ،والحقيقة نحن نتواصل مع أشقائنا الفلسطنيين يوميا من أول صلاة الضحى  بعد الفجرمباشرة لنتعرف على احتياجاتهم اليومية والمشاكل التى لديهم للمساهمة السريعة فى حالات الأغاثة والاجتياحات ،فالحقيقة تواصلنا معهم فى أيام أزمة الحجاج ومن قبل خروجهم من غزة علمنا بأنهم ليس معهم أدوية وعلى الفور سيرنا قافلة أدوية وصلت إلى العريش والحمد لله وأخذوهامعهم فى الأراضى المقدسة ،وتواصلنا أيضا معهم بعد السماح لهم بالدخول عبر المعبر بنشر أعلان فى الصحف المصرية نشكر فيه الرئيس مبارك لفتح المعبر والحدود ومناشدة أيضا للرئيس مبارك لادخال المرضى والمصابين للعلاج فى مصر ،والحمد لله تواصلنا مع الحجاج فى عودتهم وكنا أحد الوفود القليلة التى استطاعت أن تدخل إلى الحجاج فى منطقتهم فى العريش تواصلنا معهم بكميات كبيرة من الأدوية وبعض الإحتياجات التى طالبوها من أوراق ومناديل وحفاظات وأشياء للنظافة .

لماذ يغيب التنسيق بينكم وبين اللجان الآخرى فمثلا هناك" اللجنة المصرية لفك الحصار عن غزة "؟

فى تواصل والحمد لله وكل من يجتاج أى دعم من اللجنة نتعاون معه على الفور لذا يوجد تنسيق مع بعضنا البعض وأحيانا التنسيق يعتريه بعض الصعوبات ،ولكن نحن مفتوحين على الجميع بالنسبة للعمل الإغاثى.

ما هى أهم العقوبات التى تواجهكم خلال عملكم الإغاثى ؟

أول هذه العقوبات هى التمويل لأننا محتاجين أموال لمشاريع كبيرة أحيانا لأننا مهما قمنا بدعم فهو قليل لأنه شعب يضم مليون ونصف مواطن لذا فنحن محتاجين لعمل مشاريع كبيرة لكى نساعد الدولة ضد الاحتلال ،أما العقبة الآخرى التى مواجهتنا فى فى الفترة الأخيرة هو أن بعض مسئولى الأمن لم يكن على مستوى القرار التاريخى للرئيس مبارك للسماح للفلسطنيين بالعبور ،وان بعض مسئولى الأمن عطلوا الشاحنات الإغاثية لأهلنا الفلسطنيين وعطلوا بعض الزيارات لبعض الوفود العربية ،نقول بعض لأن هناك العديد من الشاحنات العربية وصلت منها وفد قطرى ذهب إلى الحدود والهلال الأحمر القطرى وفد تركى وإماراتى وكذلك وفد ايرانى ولكن للأسف الشديدالأمن رفض ذهاب وفد كويتى برئاسة الدكتور وليد الطبطبائى عضو مجلس الأمة الكويتى  عندما قال له:عندى تعليمات أن محدش يعدى ،وتحدثت مع الضابط وقلت له أنه من الممكن أن يحدث مشكلة سياسية بين مصر والكويت قال الضابط :(أنا مليش دعوة بالسياسية أنا بنفذ قرارات )وهذا الكلام غير صحيح لأنه فى نفس اليوم كان هناك العديد من السيارات التى فتح لها الطريق وفيها زملاء كويتيين ،لذا نقول أن بعض مسئولى الأمن أثناء أزمة الحدود لم يكونوا على مستوى القرار التاريخى للرئيس مبارك .

وماذا عن  دور المنظمات أو الهئيات القطرية فى التعاون مع لجنة الإغاثة والطوارئ؟

أن دولة قطر لها دور متميز فى فى مجال الإغاثة فى مختلف الدول العربية والإسلامية ويرجع ذلك إلى فاعلية الهلال الأحمر القطرى والمؤسسات الخيرية  فى قطرمثل جمعية قطر الخيرية ،وجمعية الشيخ عيد الثانى القطرية بالأضافة إلى هئية الأعمال الخيرية التى أنشئت منذ حوالى عامين .

 

من أين تأتون بالدعم من الدول العربية والإسلامية أم من منظمات دولية أخرى  ؟

نعم نجد دعم من البنك الإسلامى للتنمية فى جدة ،وفى تعاون من الهيئات الإغاثية المختلفة فى الدول العربية ، والدولية مثل بريطانيا والحمد لله لدينا تواصل جيد فى الفترة الماضية مع مختلف المؤسسات الإغاثية .

فى ظل الحصار الممارس على الهئيات الإغاثية كيف يتم تفعيل هذه العملية وانجاحها وهل من الممكن التعاون مع الجهات الأجنبية ؟

ليس هناك أى مانع من التعاون مع الجهات الأجنبية ،لأن الهدف الأساسى هو دخول المساعدات إلى المتضررين والتعاون مع الأمم المتحدة ليس بها أى مشكلة ،لأن بعض الجهات الأجنبية لها السلطة  والقدرةعلى تجاوز بعض العقوبات وبعضها لها مكاتب داخل فلسطين المحتلة مثل منظمة الإغاثة الإسلامية وأسلمة الريف من بريطانيا ،  وهى مؤسسات اسلامية كبيرة معروفة لها مكاتب فى القدس ومكتب فى غزة ،ومشروعنا الأخير مشروع الأضاحى استطعنا أن نتعاون سويا فيه ودخلنا الأضاحى لغزة وهذا جميل ومتميز، أن كل الهئيات الإغاثية الآخرى رفضت دخول الأضاحى  وقالت لا استطيع دخول هذه الأضاحى فى غزة والحمد لله أسلمة الريف استطاعت أن تدخل هذه الأضاحى فى غزة نفسها .

المأساة فى دارفور مستمرة ولكن هناك من يرى أن  عمل لجنة الإغاثة فى اتحاد الأطباء العرب بالنسبة لقضية دارفور موسمية ؟

هذا الكلام صحيح ينطبق على كثير من اللجان الإغاثية، ولكن أعتقد أن هذا الكلام لاينطبق على لجنة الإغاثة والطوارئ فى اتحاد الأطباء العرب ،فاتحاد الأطباء العرب كان أول لجنة سافرت إلى دارفور ،ولنا مركز فى الجنينة وأنشأنا مستشفى النور للعيون بالتعاون مع الاتحاد العالمى للجمعية الطبية الاسلامية "سيما" ، وتذهب اللجنة إلى دارفور بقوافل من مختلف دول العالم من أطباء من باكستان وماليزيا ومصرو الأردن وغيرها ،نظرنا لوجود مشكلة كبيرة فى المياه البيضاء فى دارفور لذا فالأطباء فى المستشفى يقومون بعمل 500 أو 1000 عملية ،بالأضافة إلأى تدريب الأطباء السودانيين على عمل مثل هذه العملية لأنها بسيطة جدا،والشهر القادم إن شاء الله سيذهب خمس أطباءإلى دارفور لإجراء 1000عملية مياه بيضاء   ،بالأضافة إلى مشروع الأضاحى الذى كان لنا فيه مساهمة فعالة.وكذلك موسم الفيضانات .


© Copyright by SudaneseOnline.com


ترحب سودانيزاونلاين بجميع الاراء الحرة و المقالات ,الاخبار و البيانات لنشرها فى هذه الصفحة.ويمكنك لزوارنا الكرام ارسالها الى كما نرجو ذكر الاسم الحقيقى و الكامل و مكان الاقامة مدة بقاء المقال فى هذه الصفحة 10 اعوام

أعلى الصفحة



الأخبار و الاراء المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع

حـــوار
  • ترايو: لست رجل أميركا في الحركة
  • المسؤول السياسى لجبهة القوى الثورية المتحدة يوسف ابراهيم عزت: تربطنى بالشيخ موسى هلال علاقة دم ولحم و لكن...!!!
  • لا يستمع لوردي لأنه غنى لمايو.. عصام الترابي: سأعطي صوتي لأمي لو ترشحت لرئاسة حزب الأمة!
  • أنور الهادي نائب رئيس اتحاد أكتوبر يروي لـ( الصحافة) تفاصيل الإنتفاضة (1-2)
  • مراجعـــة الإتفاقيات...سيناريو الحل
  • مستشار رئيس الجمهورية منصور خالد: البعض يعتقد على عثمان باع القضية
  • أنور الهادي نائب رئيس اتحاد أكتوبر يروي لـ( الصحافة) تفاصيل الإنتفاضة (1-2)
  • حوار الشيخ النيل أبو قرون حول مراجعاته الفكرية وأحوال العالم (الحلقة الأولى)
  • حوار الشيخ النيل أبو قرون حول مراجعاته الفكرية وأحوال العالم (الحلقة الثانية)
  • ين ماثيو شول: اشعر بالفخر و الاعتزاز بان اكون تحت قيادة عرمان
  • القائد باقان أموم فى حوار متعدد المسارات
  • نضال يوسف كوة مكى: درست فى مدرسة مسيحية ووالدى لم يعترض على ذلك
  • شريف حرير: انا من حرض على الثورة فى دارفور
  • حوار الدكتور مارك لافرينج منسق لجنة خبراء الأمم المتحدة للسودان(1)
  • لوكا بيونق: واثقون من الفوز برئاسة الجمهورية
  • سيد شريف عضو المجلس الثوري لحركة تحرير السودان فصيل الوحدة في حوار لم ينشر ل((الصحافة)) حاورته من أمستردام / أمل شكت
  • موسى محمد أحمد::خلافاتنا في غاية البساطة لكن آمنة «اتغيرت»
  • حوار مع فاولينو ماتيب
  • وزير الخارجية الاريتري:هذه هي المشكلة التي ستواجه السودان
  • لقاء اوكامبو في قناة الجزيرة
  • البشير لـ«الحياة»: لا تسوية أو صفقة مع المحكمة الدولية
  • الوسيلة: لا توجد موانع تعيق سفر الرئيس للخارج.
  • مناوى فى حوار مع راديو مرايا
  • على الحاج:هذا الصحفى مرتشى وينسج حولى الأساطير ويقبض الثمن
  • ميلاد حنا:الجنوب سينفصل عن الشمال (مافيش كلام)
  • حوار الملفات الخاصة جدا مع دكتور على الحاج محمد حاوره عبر الهاتف عبدالباقى الظافر
  • النائب الأول، رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة.. «3-3»
  • وليامسون: نشجب ما يجرى للمدنيين فى دارفور و محكمة مجرمى الحرب لسنا طرفاً فيها ويجب ان لا تكون هنالك حصانة لاحد من منها
  • النائب الأول، رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة.. «2-3».. الجنوبيون لا يثقون في الشماليين.. وأنا احمل نفس الفكرة
  • النائب الأول رئيس حكومة الجنوب في حوار الملفات الساخنة 1-3
  • د. لبابة الفضل .. من ظهر حمار الى ظهر الحركة الاسلامية..
  • خليل ابراهيم: نحن البديل المنتظر في السودان في ظل رفض الخرطوم للسلام
  • مصطفى احمد الخليفة فى حوار شامل
  • رئيس وزراء السودان السابق: يجب أن لا نضع جميع القيادات الحزبية في سلة واحدة.. هناك «الدرة» و«البعرة»
  • المتحدث الرسمي باسم البعثة المشتركة لحفظ السلام :القوات الهجين ترافق النسوة في الخروج إلى الاحتطاب
  • روجر ونتر مستشار حكومة الجنوب فى حوار الساعة من جوبا
  • حوار القناة القومية وأسئلة التنوع
  • مبروك:إتفاق الشرق يسير فى الإتجاه الصحيح ووالحكومة أثبتت جديتها فى التنفيذ
  • السفير المصري بالسودان:حلايب موضــوع مغلـق!!
  • الزهاوى إبراهيم مالك:الحرب الإعلامية الغربية أخطر مانواجه من حروب تستهدف وحدة السودان واستقراره
  • حوار مع الأستاذ / بحر ابو قردة رئيس حركة العدل والمساواة القيادة الجماعية ورئيس الجبهة المتحدة للمقاومة !!
  • حوار: أسرار 19 يوليو "انقلاب هاشم العطا" :لماذا وصف هاشم العطا بيان ثورته بالأرعن؟؟؟
  • حوار ساخن مع القيادى بالحركة الشعبية ازيكيل جاتكوث رئيس بعثة حكومة الجنوب فى واشنطن
  • حوار رئيس البرلمان السودانى من أسماء الحسينى
  • حوار مع الدكتور :جمال عبد السلام المدير التنفيذى للجنة الإغاثة والطوارئ باتحاد الأطباء العرب بالقاهرة
  • مبروك سليم: فتح مكتب لحركة تحرير السودان بإسرائيل لا يزيد أو ينتقص من عداوتها لبلادنا
  • الم نقل ان جبهة الشرق صنهة اريتري ؟ القيادي بجبهة الشرق صالح حسب اللة يستنجد باريتريا لتغيير القيا
  • اللواء توماس..أشهر ضابط مغامرات بالحركة الشعبية يقول:هجوم جوبا حقق مراده..ولم أقتل زملائي بالعنبر .
  • تيراب: السلطة الانتقالية فوضوية تحتاج للتصحيح وإلا...؟/حوار: فتح الرحمن شبارقة
  • محمد فتحى إبراهيم صاحب جائزة الحكم الرشيد:الجائزة رسالة أمل لإعادة الثقة للأفارقة بأنفسهم وبقارتهم السمراء
  • حوار صريح مع الأستاذ ميرغنى حسن مساعد القيادي بالحزب الاتحادي الديمقراطي