اخر الاخبار من السودان

خارطة الطريق السودانية لاسقاط النظام الديكتاتوري القائم

سودانيزاونلاين
11/25 4:46ص

خارطة الطريق السودانية
لاسقاط النظام الديكتاتوري القائم

إعلان سياسي مشترك

نحن القوي السودانية السياسية والمدنية والناشطات و الناشطون الموقعون ادناه؛ قد اتفقنا علي خارطة الطريق التالية لاسقاط نظام30 يونيو الديكتاتوري الفاشي الحاكم في السودان:

مدخل:
1. ننطلق من ان النظام الديكتاتوري القائم في السودان؛ والذي استولي علي السلطة في يوم 30 يونيو 1989؛ هو نظام غير شرعي وغير دستوري بكل المقاييس؛ وهو نظام معتدي علي حقوق المواطن الاساسية؛ يمارس اكبر الجرائم في حق الشعب السوداني؛ وهو من اكبر المعوقات في طريق حل الازمة السياسية السودانية.
2. نؤكد ان النظام الحالي بسبب من نهجه الاحادي وايدلوجيته الشمولية وتركيبته البنيوية وطبيعة قيادته التي نعرف؛ ليس مؤهلا ولا راغبا لاستشراف اي حل سلمي وتفاوضي للازمة السودانية؛ وانه يستخدم الطريق التفاوضي لخداع الراي العام المحلي والعالمي؛ ولثلم النضال الديمقراطي المناهض له؛ وضرب القوي المعارضة ببعضها؛ واكتساب شرعية لا يملكها.
3. نشدد علي ان ممارسات القمع والعنف والابادة في دارفور؛ والمماطلة في التفاوض مع الحركة الشعبية؛ ومطاردة المعارضين السياسيين في الخارج عن طريق الانتربول وغيره؛ هي ممارسات اصيلة ترجع لنهج النظام الاساسي؛ وان واجب اسقاط النظام هو الحل الرئيسي للتخلص من الازمات التي خلقها ولا يزال يخلقها.
4. نثبت ان النظام الان هو في اضعف حالاته؛ وانه يعاني من ازمات عميقة؛ وانه قد استنفد كل امكانيات القمع والتضليل؛ وانه ما عاد قادرا علي الحكم؛ وان سبب وجوده الرئيسي حتي الان وعدم انهياره؛ يتمثل في عدم وجود القوي المعارضة البديلة التي تطرح واجب اسقاطه؛ وتنظم نفسها والجماهير الشعبية من اجل تحقيق هذا الهدف.
5. ندعم كافة الوسائل المشروعة لاسقاط هذا النظام؛ ونتضامن مع كل القوي العاملة تجاه هذه الهدف؛ ونتبني طريق الانتفاضة الشعبية والعمل الجماهيري كاداة رئيسية في نضالنا وعملنا من اجل اسقاط النظام القائم؛ وإقامة البديل المدني والديمقراطي.
6. نتقدم بخارطة الطريق الآتية؛ باعتبارها الاعلان السياسي والمنهاج الحادي لنا؛ الي كل القوي السياسية والمدنية والتيارات والافراد؛ والي جماهير الشعب السوداني؛ لتبنيها والعمل وفقها؛ حتي يتم اسقاط النظام الحالي؛ واستشراف افاق السلم والحرية والعدالة.

خارطة الطريق:

المرحلة الاولي: 21-11-2004 الي 31-12-2004
1. اعلان أيا من القوي الموقعة علي هذه الوثيقة؛ والتي انخرطت في اي حوار سابق مع النظام او ممثليه؛ وقف اي حوار او تفاوض سري او علني مع النظام القائم؛ وسحب ممثليها عنه؛ واخطار الراي العام بذلك؛ وذلك بشكل رسمي ومعلن لكل الاطراف المحلية والاقليمية والعالمية.
2. اعلان كل القوي الموقعة علي هذه الوثيقة ؛ سحب تأييدها لاي خطوات للحوار والتفاوض مع هذا النظام؛ تقوم بها قوي وفصائل اخري؛ ومناشدتها لها للتوقف عن التفاوض والحوار؛ والانخراط في جبهة القوي الداعية لعزل النظام واسقاطه.
3. إعلان كل القوي الموقعة علي هذه الوثيقة؛ هدف اسقاط النظام الفاشي القائم؛ كهدف وحيد لنضالها السياسي والمدني؛ وذلك بشكل مكتوب ومعلن؛ والتزامها التمسك بهذا الهدف حتي تحقيقه التام.
4. البدء في خطوات التسيق بين القوي الموقعة؛ واعداد الادبيات والوثائق والادوات التي تكفل تحقيق تقاربها وتلاحمها؛ وبدء وممارسة ومواصلة التعبئة السياسية والعمل الاعلامي والتنظيمي في اتجاه اسقاط النظام.

المرحلة الثانية: 1-1-2005 الي 1-3-2005
1. اعداد وتوقيع ميثاق يحتوي علي تحليل واقع الازمة السياسية وطبيعة النظام ويشرح لماذا يكون اسقاط النظام هو الهدف الاساسي والوحيد للنضال الديمقراطي؛ ويحدد آليات العمل المعارض الجذري وتكتيكاته لتحقيق هذا الهدف.
2. اقامة منبر سياسي وتنظيمي مشترك لقوي المعارضة الجذرية؛ والتي وقعت علي هذه الوثيقة وذلك الميثاق؛ والراغبة والعازمة علي العمل المشترك بهدف اسقاط النظام.
3. تكوين الاطر القيادية لهذا المنبر في داخل البلاد وفي خارجها؛ والبدء في تكوين لجانها القاعدية والفرعية وتكويناتها الوسطية؛ وتوفير افضل ادوات التنظيم والاتصال والتنسيق فيما بينها.
4. مواصلة التعبئة السياسية وسط كوادر ومنتسبي القوي المعارضة وابناء وبنات الشعب السوداني؛ بهدف جمع اكبر دعم ممكن لهدف اسقاط النظام ؛ وحشد كل القوي والامكانيات للتنظيم في هذا الاطار.

المرحلة الثالثة: 1-3-2005 الي اسقاط النظام:
1. مواصلة جمع الدعم المادي والعيني والبشري؛ من قبل الجماهير السودانية والقوي الوطنية؛ وتوفير كل الموارد؛ لتحقيق هدف اسقاط النظام عبر الاليات التي اقرها الميثاق المشترك؛ وتحت قيادة المنبر السياسي الهادف لاسقاط النظام.
2. استمرا وتكثيف مخاطبة العالم الخارجي والراي العام العالمي؛ وقيادة العمل الدبلوماسي في اتجاه عزل النظام وتحقيق دعم المجتمع الدولي واطرافه المختلفة؛ لقوي المعارضة الديمقراطية الجذرية المتوحدة حول هدف اسقاط النظام.
3. مواصلة العمل القاعدي التنظيمي والدعائي والسياسي والفكري؛ في كل قري السودان ومدنه؛ ووسط السودانيين في المهجر؛ للتنظيم الفاعل للجماهير وقيادتها في اتجاه اسقاط النظام.
4. استخدام كل الآليات المجازة في الميثاق؛ تحت قيادة المنبر السياسي المشترك؛ لتحويل الهدف المعلن الي واقع معاش؛ وفق برنامج العمل اليومي والمتدرج والمتصاعد؛ لتحقيق اسقاط النظام.

تحريرا في الخرطوم
يوم 21 نوفمبر 2004

للاتصال:
sudanroadmap@yahoo.com

الموقعون:
التنظيمات السياسية:
1. الحزب الليبرالي السوداني .
2.

التنظيمات المدنية:
1. مؤسسة السودان للسلام والديمقراطية والعدالة.
2.

الافراد:
1. نادية محمود/ ناشطة.
2. علي أحمد المجذوب/ معلم.
3. عادل عبدالعاطي / اعلامي وناشر.


اقرا اخر الاخبار السودانية على سودانيز اون لاين http://www.sudaneseonline.com

الأخبار المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع


| اغانى سودانية | آراء حرة و مقالات | نادى القلم السودانى | المنبر الحر | دليل الخريجين | | مكتبة الراحل على المك | مواضيع توثيقية و متميزة | أرشيف المنبر الحر

الصفحة الرئيسية| دليل الاحباب |تعارف و زواج|سجل الزوار | اخبر صديقك | مواقع سودانية|آراء حرة و مقالات سودانية| مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد


Copyright 2000-2004
Bayan IT Inc All rights reserved