اخر الاخبار من السودان

حملة الإبادة المستمرة في دارفور علي مرأى ومسمع المجتمع الدولي لماذا؟

سودانيزاونلاين
12/10 9:05ص

بسم الله الرحمن الرحيم
حركة العدل والمساواة السودانية
www.sudanjem.com
info@sudanjem.com

شعارنا : ( عدل ومساواة ووحدة واخاء )


حملة الإبادة المستمرة في دارفور علي مرأى ومسمع المجتمع الدولي لماذا؟

لقد كان لاجتماع مجلس الأمن الأخير بشأن السودان المنعقد في نيروبي أثرا سالبا علي قضية دارفور انعكس في الرسالة الخاطئة التي التقطها نظام الخرطوم العنصري , وبدا واضحا إن العصا التي رفعها المجتمع الدولي والقرارات الصارمة التي صاحبت تطور الأزمة بكل أبعادها قد تبدلت بقدرة قادر إلي جزرة فتحت شهية النظام لمزيد من الانتهاكات والتقتيل لشعب دارفور وجر البلاد إلي هاوية السقوط الكامل في أتون الحرب الشاملة قريبا. هذا الوضع يثير كثيرا من التساؤلات منها:

• تصريحات يان برونك بإدانة الحركات المسلحة وتحميلها المسؤولية سويا مع الحكومة واعتذاره عن تصريحاته السابقة بعدد الضحايا, أليس هذا يعد تبرأتا لنظام الخرطوم ؟ وهل هناك ثمن مقابل ذلك؟

• تصريح الرئيس ابوسانجو رئيس الاتحاد الإفريقي والوسيط في محادثات السلام بالولايات المتحدة وإنكاره لحدوث جرائم الإبادة الجماعية والتطهير العرقي قبل صدور تقرير اللجنة المكلفة من الأمم المتحدة ألا يثير هذا كثيرا من التساؤلات؟ ما هو المغزى والدافع لصدور مثل هذه التصريحات من رجل وسيط في هذا التوقيت بالذات ؟؟

• المتأمل لتصريحات يانك برونك الأخيرة بشأن الضحايا في دارفور واعتذاره للحكومة السودانية مقرونا باستقالة السناتور جون دان فورث وعدم رضاه لما يحدث في ملف دارفور مقروءا بصمت المجتمع الدولي للانتهاكات الجارية الآن علي الأرض ومحاولة تحميل الحركات المسلحة المسؤولية ومساواتها بالحكومة, أليس كل هذا الصمت مدعاة للتساؤل؟

• قيام النظام العنصري في الخرطوم بطرد منظمتي اوكسفام (OXFAM) و رعاية الطفولة(Safe the Children) الطوعيتين البريطانيتين العاملتين في مجال العمل الإنساني, فقط بسبب احتجاجهم علي عنف الحكومة و قصفها للمدنيين ومخازن الغذاء التابع للمنظمتين برغم اتفاق وقف إطلاق النار المعلن و البرتوكول الأمني الموقع والذي يحظر الطيران العسكري ناهيك عن أعمال القصف المباشر المستمر للمدنيين. هذا الصمت الدولي المريب إزاء ما تفعله حكومة الخرطوم في دارفور من تقتيل وإبادة, هل يعني أن القرار الدولي مجرد حبر علي ورق وغير ملزم وأن الإرادة الدولية قد زيفت ؟

• اعتراف نظام الخرطوم بالحركة التي صنعها بنفسه تمويلا وتدريبا والترويج لها لدي لمجتمع الدولي بضمها للمحادثات أو التحدث إليها علي انفراد في أنجمينا برغم أن هذه الحركة تتبع لجهاز الأمن السوداني وقادتها المزعومين هم ضباط في جهاز الأمن السوداني, أليس هذا أكثر من عبث ولعب يجب أن يوقف في الحال وألا تنطلي هذه الألاعيب علي المجتمع الدولي؟ أم هنالك خيانة من قوي دولية لقضية دارفور ؟

النظام القائم اعجز من يحقق مصالح القوي الدولية في السودان والرهان علي نظام خائر بدلا من شعب ثائر رهان خاسر بلا شك, والحركات ماضية في سبيلها حتى وان تكالبت عليها الدنيا لأنها مؤمنة بعدالة قضيتها وان النصر حليفها ولو بعد حين وإنما النصر صبر ساعة.
حركة العدل والمساواة السودانية
مكتب الخليج
10.12.2004

اقرا اخر الاخبار السودانية على سودانيز اون لاين http://www.sudaneseonline.com
الأخبار المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع


| اغانى سودانية | آراء حرة و مقالات | نادى القلم السودانى | المنبر الحر | دليل الخريجين | | مكتبة الراحل على المك | مواضيع توثيقية و متميزة | أرشيف المنبر الحر

الصفحة الرئيسية| دليل الاحباب |تعارف و زواج|سجل الزوار | اخبر صديقك | مواقع سودانية|آراء حرة و مقالات سودانية| مكتبة الراحل مصطفى سيد احمد


Copyright 2000-2004
Bayan IT Inc All rights reserved